حشد عسكري روسي في القامشلي استعداداً لأي تحرك تركي من الشمال

- الإعلانات -

حشد عسكري روسي في القامشلي استعداداً لأي تحرك تركي من الشمال

وصلت إلى مطار مدينة القامشلي شمال شرقي سوريا والذي يضم إحدى أهم القواعد العسكرية الروسية، أمس الجمعة، تعزيزات عسكرية جديدة بينها طائرات مروحية وحربية.

وذكرت مصادر ميدانية أن تعزيزات عسكرية روسية وصلت إلى مطار القامشلي، مكونة من معدات عسكرية حربية إضافةً

إلى سرب من الطائرات المروحية وعددها ستة وطائرتان حربيتان، وفقاً لوكالة “سبوتنيك”.

تحليق مروحي روسي
وأكدت المصادر أن الحوامات الروسية حلقت على علو منخفض في أجواء ريف الحسكة، المحاذية لمناطق

تسيطر عليها تركيا والفصائل التابعة لها، في مدينة الدرباسية وريف بلدتي أبو راسين وتل تمر شمال غربي الحسكة.

دوريات سورية روسية مشتركة
وأشارت المصادر إلى أن دورية مشتركة من القوات الروسية والجيش السوري وسط حماية جوية من الطيران الروسي،

أجرت جولة تفقدية لنقاط تمركز قوات حرس الحدود التابعة للجيش السوري عند الحدود السورية التركية.

استعداد للعملية التركية
ونفت المصادر الأخبار المتداولة عن عمليات انسحاب أو تراجع نفذتها قوات الجيش السوري

أو القوات الروسية في ريفي الحسكة والرقة، مؤكدةً زيادة التحركات والمعدات وتثبيت النقاط، لمواجهة أي عملية عسكرية تركية مرتقبة.

ووصلت تعزيزات عسكرية روسية قبل أيام، إلى قاعدتها في محيط مدينة عين عيسى في ريف محافظة الرقة،

ضمت عشرات المدرعات العسكرية والمعدات القتالية، حيث تم رفع السواتر الترابية والتحصينات فيها.

وتأتي هذه التطورات بالتزامن مع التصريحات التركية، التي هددت بشن عملية عسكرية جديدة في مناطق

شمال شرق سوريا، ضد مناطق ينتشر فيها الجيش السوري وقوات “قسد” في أرياف الحسكة والرقة وحلب.

قد يعجبك ايضا