اللاذقية… صدور تسعيرة جديدة للمنشآت السياحية بحسب تصنيفها

- الإعلانات -

قال مدير سياحة اللاذقية فادي نظام : قمنا بجولات على المنشآت السياحية للتأكد من التقيد بالإجراءات والشروط الصحية التي لم تتغير عن الموسم الماضي، مبيناً أن الإقبال جيد على المنشآت السياحية وخاصة على محور مشقيتا و وادي قنديل، ما يبشر بموسم سياحي جيد، ومن المتوقع أن يزيد الإقبال بعد انتهاء امتحانات الشهادتين الأساسية والثانوية.

وأشار نظام إلى التأكيد خلال جولات السياحة على تقيد المنشآت السياحية بالإعلان الواضح عن الأسعار المصدقة من المديرية وعدم تجاوز الأسعار للسقوف المحددة بالحد الأعلى وفق مستوى تصنيف كل منشأة، موضحاً أن لائحة أسعار الإطعام لم يطرأ عليها أي تعديل، ويجب أن تكون مدونة ضمن القائمة التي توضع على كل طاولة، وتحتوي على أنواع المأكولات التي تقدمها المنشأة، ليتمكّن الزبون من تحديد ما يريد وفقاً للأسعار.

أما فيما يتعلق بلائحة أسعار الإقامة، فأشار نظام إلى صدور تسعيرة جديدة للمنشآت السياحية بحسب تصنيفها، مضيفاً: نعتمد على السياحة الداخلية، وخاصة “الكروبات السياحية” التي تنظم رحلات سياحية وأثرية إلى المحافظة، مدللاً بقلعة صلاح الدين، قلعة المينقة، المدرج الروماني، أوغاريت، إضافة لأماكن التخييم في مشقيتا و وادي قنديل.

و بيّن نظام أن الموسم السياحي لن يبدأ فعلياً قبل ٢٣ حزيران القادم مع انتهاء امتحانات الشهادات العامة، مؤكداً أن الرحلات السياحية والأثرية إلى المحافظة يتم تنظيمها حصراً عن طريق مكاتب السياحة والسفر المرخصة من قبل وزارة السياحة، مشدداً على تنظيم مخالفة بحق منظمي أي رحلة تتم عن طريق مكتب غير مرخّص أصولاً.

ونوّه نظام باتخاذ التجهيزات كلها لتقديم أفضل الخدمات السياحية في كسب، وادي قنديل، رأس البسيط، صلنفة، مشقيتا، وغيرها، إضافة للمنشآت السياحية في مركز مدينة اللاذقية وجبلة، مشيراً إلى السياحة الشعبية في مشروع شاطئ لابلاج في وادي قنديل التي تضم غرفاً خشبية بأسعار تناسب الجميع، إضافة لشاطئ الرمل الجنوبي المخصص للسباحة الشعبية في مدينة اللاذقية.

تشرين

اقرأ أيضا: خبير: أوروبا “لن تنجو” من عام 2022 وشتاء 2023 بدون الغاز الروسي

قد يعجبك ايضا