الاتحاد الأوربي يستثني 3 سوريين من عقوباته.. من هم؟

- الإعلانات -

الاتحاد الأوربي يستثني 3 سوريين من عقوباته.. من هم؟
قرر الاتحاد الأوروبي تمديد العقوبات المفروضة على سوريا عاما إضافيا.جاء ذلك في بيان أصدره مجلس الاتحاد الأوروبي، الثلاثاء.
وأعلن المجلس تمديد العقوبات المفروضة على النظام سوريا لغاية 1 يونيو/ حزيران 2023.

كما حدّث الاتحاد قائمة الشخصيات والهيئات التي تشملها العقوبات، وأصبحت تضم 70 هيئة و289 شخصًا فرض عليهم حظر السفر وتجميد الأصول.
فيما قرر المجلس في إطار مراجعته الدورية، شطب ثلاثة أفراد من قوائم العقوبات التي باتت تضم 289 شخصًا مستهدفًا بتجميد الأصول وحظر السفر، و 70 كيانًا خاضعًا لتجميد الأصول.
وبحسب البيانات المرفقة فقد تم شطب اسم كل من “محمد سعيد بخيتان” الأمين القطري المساعد لحزب “البعث العربي الاشتراكي” سابقاً و “سلام طعمة” معاون المدير العام السابق لمركز الدراسات والبحوث العلمية وذلك بسبب وفاتهما.
أما الشخصية الثالثة التي تم ازالتها من قائمة العقوبات فهو رجل الأعمال عبد القادر صبرا وذلك بعد أن استجابت محكمة العدل الأوروبية في آذار الماضي للاستئناف الذي تقدم به واعتبرت أنه لم يثبت للمعيار القانوني المطلوب على أسس جيدة، أن صبرا على ارتباط بالحكومة السورية.
وتتضمن العقوبات أيضا الحظر النفطي، وقيود على بعض الاستثمارات، وتجميد أصول البنك المركزي السوري في الاتحاد الأوروبي، وتقييد استيراد معدات أو تقنيات مستخدمة في القمع ومراقبة الاتصالات.
اقرأ ايضاً:تجربة سوريا في دونباس… “شيلكا” أداة مثالية للقتال داخل المدن
 

قد يعجبك ايضا