مارسيلو يودع ريال مدريد بعد الفوز بدوري أبطال أوروبا

أعلن الظهير الأيسر البرازيلي المخضرم، مارسيلو، إنهاء مسيرته مع ريال مدريد، بعد الفوز على ليفربول (1-0) أمس السبت، على ملعب فرنسا، في نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.
وقال مارسيلو بعد النهائي: “كانت هذه آخر مباراة لي مع ريال مدريد. لست حزينا. لا يمكن أن أكون أكثر سعادة وأنا أغادر النادي. أنا ممتن للغاية. إنها نهاية رائعة للغاية”.
ويغادر مارسيلو، البالغ من العمر 34 عاما، بعد 16 عاما من انضمامه إلى صفوف الفريق الملكي، قادما من نادي فلومينينسي البرازيلي عام 2006، وشغل الظهير الأيسر خلفا لمواطنه الأسطورة روبرتو كارلوس.
وأفاد مارسيلو بأنه يخطط للعب عامين آخرين قبل الاعتزال، لكنه لم يتحدث عن وجهته المقبلة.
اقرأ أيضاً : هل يغادر محمد صلاح ليفربول بعد نهائي الأبطال؟
وأشار البرازيلي المخضرم إلى أنه لا يخطط لأن يصبح مدربا في المستقبل.
وأضاف “لا أعتقد أن التدريب مناسب لي. أعتقد أنني سيئ في التدريب، لست جيدا في التكتيكات”.
وفاز مارسيلو بلقبه الخامس بدوري أبطال أوروبا مع ريال مدريد، إضافة إلى ستة ألقاب في الدوري الإسباني، وأربع بطولات كأس العالم للأندية، وثلاثة ألقاب كأس السوبر الأوروبي، وبطولتي كأس الملك وخمسة ألقاب في كأس السوبر الأوروبي.
ومن المتوقع أن يرحل إضافة إلى ماسيلو، لاعبون آخرون عن ريال مدريد هذا الموسم أيضا، مثل الويلزي غاريث بيل، وإيسكو، أما لوكا مودريتش فسيجدد عقده مع الفريق الملكي.
اقرأ أيضاً : ميسي يعلن عن توقعه للفائز بالكرة الذهبية لهذا العام

قد يعجبك ايضا