ضبط رانج روفر تتجول بلوحات مزورة منذ عام 2006 في دمشق!

- الإعلانات -

ضبط رانج روفر تتجول بلوحات مزورة منذ عام 2006 في دمشق!
ضبطت الجمارك سيارة «رانج روفر» تحمل لوحة مزورة وتم مصادرة السيارة وإحالة الملف للتحقيق. وبين مصدر في نقطة جمارك النبك التي حجزت السيارة أنها موديل العام 2006 وتحمل لوحات مزورة، لسيارة من نوع سابا عمومي. مرجحاً أن هذه السيارة من العام 2006 مخالفة وتحمل لوحة مزورة وربما أدخلت عبر التهريب أو إدخال مؤقت وبعدها تم تركيب لوحات مزورة للسيارة. وحالياً تم مصادرتها وإحالة الملف للمحكمة الجمركية والحجز على ممتلكات صاحب السيارة. حيث تم تقدير غرامات القضية بنحو 450 مليون ليرة إضافة لعقوبة الحبس.
كما كشف المصدر عن ضبط صهريج مضى على مهمته لنقل المحروقات 3 أيام من بانياس إلى عدرا الصناعية. وبعد احتجاز الصهريج تبين أن حمولته هي من مادة الفيول، وتم مخاطبة شركة المحروقات لاتخاذ الإجراءات اللازمة. علماً أنه بعد مضي 12 ساعة على مهمة نقل المحروقات يحتاج السائق لضبط شرطة لتبرير تأخره عن إيصال المحروقات لوجهتها.

مصالحة
وبين أنه تم المصالحة مؤخراً بقيمة 60 مليون ليرة على كميات من الأدوية البيطرية (المنتهية الصلاحية) كان يتم نقلها من مستودعات في مدينة حماة إلى دمشق. لبيعها للمربين مقدراً إجمالي الكمية بنحو 1200 ليتر متوزعة على نحو 60 كرتونة وإحالة المصادرات للمديرية العامة للجمارك. ليتم تكليف اللجان المختصة بإتلاف هذه الأدوية. التي كان أغلبها مضادات حيوية وفيروسية ومعقمات مضى على نفاد صلاحيتها قرابة 4 سنوات.
اجراءات عقابية
واعتبر المصدر أن هناك إجراءات عقابية شديدة بحق من يدخل أو يسهل أدوية مهربة أو مخالفة للمواصفات سواء كانت أدوية بشرية أم أدوية زراعية وبيطرية.كما يتم التعامل معها بحزم عبر كل الإجراءات التي أتاحها القانون للتعامل مع مثل هذه المخالفات قبل إحالة القضية للقضاء في حال عدم المصالحة عليها إن كان يسمح القانون بذلك وتحصيل الغرامات المالية لمصلحة الخزينة العامة. وأن الكثير من البضائع تدخل ببيانات جمركية متلاعب بها. حيث يحصل المستورد أو التاجر على إجازة وبيان جمركي بإدخال كميات محددة. في حين يعمل على إدخال كميات غير محدودة ويبقى يستغل هذا البيان على مدى سنوات. وهناك حالياً تدقيق واسع على مثل هذه الحالات من التلاعب واستغلال للبيانات الجمركية. إضافة لمزيد من التدقيق على البضائع الداخلة عبر الأمانات الحدودية والتحقق من سلامة البضائع وصحتها وتحديد منشئها ووجهتها.
الوطن
 
اقرأ ايضاً:مجلس التعاون الخليجي يعلن موقفه من تطورات سوريا
 

قد يعجبك ايضا