لم يصدّر كيلو ثوم واحد وكذلك البصل حتى الآن..8 دول عربية تأكل من البندورة السورية –

- الإعلانات -

تفاوت ملحوظ في الأسعار تبين خلال جولة ميدانية في الأسواق لرصد أسعار الخضر في بعض المناطق، حيث تباع بعض أنواع الخضر مثل البندورة والليمون والبازلاء والمشمش والكرز والدراق وغيرها بأسعار مرتفعة جداً في الأسواق والمحال التي يمكن أن يتحكم بها بعض المحتكرين، في حين تباع بأسعار معتدلة في مناطق أخرى، ووفقاً لواقع الأسواق تبين أن هناك انخفاضاً طفيفاً بـسعر الكوسا، والفليفلة والباذنجان، في حين ارتفع سعر الفواكه، مع استمرار ارتفاع أسعار الخيار والبندورة.
عضو لجنة تجار ومصدري الخضر والفواكه، محمد العقاد، أرجع استمرار ارتفاع أسعار البندورة في السوق السورية إلى أكثر من 3 آلاف ليرة للكيلو، إلى التصدير مؤكداً أن هناك 8 دول عربية تأكل من البندورة السورية هي دول الخليج والسعودية ولبنان ومن المتوقع أن تنخفض أسعار البندورة قريباً لأن البندورة البلدية لا تصدر.
وعن أسعار الثوم، أكد العقاد أنها انخفضت ولم ترتفع كما يقال، خاصة أنه كان يباع أخضر، واليوم وبعد أن أصبح يابساً من المفروض أن يكون سعره قد ارتفع بحدود 50 بالمئة، مؤكداً أنه حتى تاريخه لم يصدر كيلو واحد من مادتي الثوم والبصل لعدم وجود أسواق للاستيراد، ولأن الثوم البلدي غير مرغوب به ويتم الاعتماد على الثوم الصيني، ومع ذلك يتم حالياً تخزين وتنشيف الكميات الموجودة لوضعها بالبرادات، وفي حال لم توجد أسواق له سيتم إتلافه، الأمر الذي ينعكس على المزارع الذي سيمتنع عن زراعته في المواسم القادمة لذلك على الحكومة اليوم ألا تحصر قرار السماح بالتصدير بشهرين فقط بل أن يكون مفتوحاً، خاصة أنه لدينا فائض بمحصول الثوم يفوق حاجة السوق السورية بأربعة أضعاف وكل محافظة أصبح لديها اكتفاء ذاتي حتى وصلنا إلى مرحلة الكساد وكلها خسائر للفلاح، وهذا ينطبق أيضاً على مادة البصل السوري الذي ليس له أسواق خارجية وأي قرار بالسماح بتصديره غير مجدٍ، مضيفاً إن الأسعار في السوق المحلية إلى انخفاض لأن الطلب الخارجي على الخضراوات والفواكه قليل وخجول أسوة بالأعوام السابقة نتيجة غلاء الأسعار لدينا وقلة التوريدات.

وحول أسعار الخضر والفواكه أكد العقاد أن أسعار الخضر في سوق الهال سجلت أرقاماً تختلف عن الأسواق والمحلات والمولات التي تبيع بالمفرق، فتاجر الجملة يشتري بالجملة ويبيع بأضعاف السعر.
وفي التفاصيل، تبين من خلال الجولة أن سعر كيلو البندورة ما بين 300- 3500/ ليرة، علماً أن سعره في سوق الهال يتراوح بين 2000-2500 ليرة والخيار بين 500 و2000 ليرة، علماً أنه يباع بالجملة من 300 إلى 1300، والبطاطا سعرها من 2500-3000 ليرة، أما في سوق الهال فتباع بـ2000 ليرة والباذنجان من 700 إلى ألف ليرة، كذلك الكوسا، التي انخفض سعرها إلى 700 ليرة وسجل الفريز أعلى سعر له في سوق الهال 3000 ليرة ويباع بـ4 آلاف، والبازلاء 3500- 6000 آلاف ليرة، ، أما الكرز فقد سجل ارتفاعاً هذا العام حيث وصل سعر الكيلوغرام من 7 إلى 10 آلاف، والمشمش من 6000 إلى 7000، أما الدراق فلا سعر ثابتاً له، وأسعار الموز مرتفعة جداً.
الوطن
اقرأ أيضا: كم بلغت مستوردات الزيت النباتي في سورية؟

قد يعجبك ايضا