استعدوا لـ”إعصار اقتصادي”.. توصية من رئيس أكبر بنك أميركي

- الإعلانات -

أوصى الرئيس التنفيذي لبنك جي بي مورغان، جيمي ديمون، المستثمرين بالاستعداد لإعصار اقتصادي، مع ارتفاع التحديات غير المسبوقة، بما في ذلك تشديد السياسة النقدية وغزو روسيا لأوكرانيا.
وقال ديمون الأربعاء، إن “الإعصار انطلق وفي طريقة إلينا.. ولا نعرف ما إذا كانت عاصفة صغيرة أم إعصار خارق مثل إعصار ساندي، لكن من الأفضل الاستعداد حالياً”، وفقاً لما ذكرته “بلومبرغ”.
وتأتي تعليقات ديمون، بعدما قال في اجتماع المستثمرين الخاص بأكبر بنك أميركي الشهر الماضي: “سحب عاصفة” تلوح في الأفق على الاقتصاد الأميركي، غير أنه راجع توقعاته مؤخراً، في ضوء التحديات التي يواجهها مجلس الاحتياطي الفيدرالي في الوقت الذي يحاول فيه كبح جماح التضخم.

وقال ديمون: “في الوقت الحالي، الأمور تسير على ما يرام، ويعتقد الجميع أن بنك الاحتياطي الفيدرالي يمكنه التعامل معها”.
وخفض الاقتصاديون في “جي بي مورغان”، الشهر الماضي توقعاتهم للنمو للنصف الثاني من عام 2022 إلى 2.4% من 3%، وللنصف الأول من عام 2023 إلى 1.5% من 2.1% وللنصف الثاني من عام 2023 إلى 1% من 1.4%.
وأشاروا إلى انخفاض أسعار الأسهم وارتفاع معدلات الرهن العقاري وارتفاع الدولار مقارنة بالشركاء التجاريين للولايات المتحدة.
وأكد ديمون أمس الأربعاء أن “جي بي مورغان” يستعد لهذا الاضطراب من خلال التحفظ في ميزانيته العمومية.
وأضاف: “أريد نوعاً ما التخلص من الودائع غير التشغيلية مرة أخرى، وهو ما يمكننا القيام به من حيث الحجم، لحماية أنفسنا حتى نتمكن من خدمة العملاء في الأوقات الصعبة”.
ومع ذلك، أشار إلى قوة المستهلك، والأجور المتزايدة، ووفرة الوظائف باعتبارها علامات مضيئة في الاقتصاد.
اقرأ أيضا: ما هي العروض “السرية” التي حملها لافروف الى نظرائه في “قمة” الرياض المفاجئة؟

قد يعجبك ايضا