معارك عنيفة بين أحرار الشام والجبهة الشامية شمال حلب

- الإعلانات -

معارك عنيفة بين أحرار الشام والجبهة الشامية شمال حلب

شهدت مناطق ريف “حلب” الشمالي اليوم، اشتباكات واسعة بين فصيلي “الجبهة الشامية” و”أحرار الشام”.

وذكرت قناة “احتميلات نيوز” عبر تلغرام أن الاشتباكات اندلعت في قرية “عبلة” بريف “حلب” الشمالي، حيث اقتحم مسلحو “الشامية”. مقرات لـ”أحرار الشام”، الذي أصدر بدوره بياناً دعا فيه إلى وقف هذه الممارسات.

وبحسب المصدر فقد سيطرت “الجبهة الشامية” على قرية “عبلة” بالكامل، واستقدمت تعزيزات عسكرية إلى المنطقة، فيما أرسل فصيل “جيش الإسلام” تعزيزات لمساندتها.

واستخدم الفصيلان الدبابات للمرة الأولى في اقتتال داخلي بين الفصائل شمالاً وفق المصدر، الذي قال أن “الجبهة الشامية”، سيطرت على مقرات. “أحرار الشام” في قرى “الواش” و”دوير الهوى” و”قعر كلبين” و”اشدود” و”عبلة” و”باروزة” شمال شرق “حلب”.

الاشتباكات أسفرت كذلك عن انقطاع معظم الطرق المؤدية إلى مدينة “الباب”، كما أدت لوقوع إصابات وضحايا بين المدنيين وخسائر لم تعرف حصيلتها من الطرفين.

واستعاد فصيل “أحرار الشام” السيطرة على مقراته في “عبلة” بعد اشتباكات عنيفة، وقام باعتقال عدد. من مسلحي “الجبهة الشامية”، فيما استسلمت مجموعة منه وسلّمت نفسها لـ”الجبهة الشامية”

وخسر مدنيان حياتهما إثر تواصل المواجهات، بينما اعتقل فصيل “الشامية” القيادي في “أحرار الشام” “أبو دجانة الكردي”، بينما كان فصيل. “أحرار الشام” يعتقل في المقابل مجموعةً من مسلحي “الشامية” في “جرابلس”.

يذكر أن حالات الاقتتال الداخلي بين الفصائل المسلحة شمال “سوريا”، تتكرر باستمرار ويدفع المدنيون ثمنها جراء اندلاع المعارك بين الأحياء السكنية.

اقرأ ايضاً:قادة جبال قنديل.. مفتاح حلّ الأزمة السورية أو استعصائها

قد يعجبك ايضا