يوزع الذهب كما الطحين… تعرف على أغنى رجل عرفه البشر منذ 1000 عام –

- الإعلانات -

عندما نتحدث عن أغنى رجل في التاريخ، فأول ما قد يخطر على بال أحدنا هو أحد أباطرة التكنلوجيا الحاليين، أو أحد كبار الرأسماليين أو ملك من ملوك العالم الحديث.

لكن لقب الأغنى في التاريخ لم يحمله “بيل غيتس” أو “وارين بافيت” أو “جيف بيزوس” أو “كارلوس سليم”، أو غيرهم من أثرياء هذا الزمان. بل حمله رجل أصبحت البلد التي كان على رأسها واحدة من أفقر دول العالم حاليًا.

ملك مسلم هو أغنى رجل في التاريخ:

وفقًا لموقع Website Celebrity Net Worth وبناء على معلومات تاريخية واقتصادية، وبحساب التضخم الزمني، فإن الملك منسا موسى المسلم حاكم إمبراطورية مالي في غرب إفريقيا في القرن الرابع عشر، يعد أغنى رجل على مر العصور.

هذه الإمبراطوية المنسية، امتدت إلى ما يعرف بغينيا حاليا وموريتانيا والسنغال والنيجر، وسمح موقعها الاستراتيجي حينها لحكامها، بجمع أموال طائلة من مرور القوافل وإعادة تصدير السكر والتوابل والذهب والعاج إلى المناطق الأوروبية والعربية.

الجدير بالذكر أن هناك حكام آخرون من العصور الوسطى والعصور القديمة ممن امتلكوا ثروات طائلة، لكن من الصعب تقدير حجم تلك الثروات.

ويُقدر “آيان موريس”، الباحث التاريخي بجامعة ستانفورد، ثروة الإمبراطور الروماني أغسطس قيصر بنحو 4,6 تريليون دولار أمريكي، رغم أن موريس يقر بأن هذه التقديرات يجب أن تخضع للتشكيك أيضا.

اقرأ أيضا: هل تعرف شيء عن بعض هذه العادات الدمشقية؟!

قد يعجبك ايضا