بيكيه ينفجر في وجه صحفي ويكسر هاتفه “بسبب شاكيرا”

- الإعلانات -

ذكرت تقارير صحفية أن الإسباني جيرارد بيكيه يعيش فترة متوترة بعد تراجع مستواه مع ناديه برشلونة في الموسم الماضي، وانفصاله عن صديقته المغنية الكولومبية الشهيرة، شاكيرا، في الأسابيع الماضية.

وقالت صحيفة “ماركا” الإسبانية إن اللاعب الإسباني الدولي يعيش فترة من الغضب والتوتر طغت على تصرفاته مع وسائل الإعلام حيث إنه تهجم على المصورين أثناء محاولة التقاط الصور له.

وكان الصحفي غوردي مارتين من برنامج ماريا باتينيو قد تجرأ وسأل بيكيه نجم برشلونة عن إعلان الانفصال عن شاكيرا، وهو الأمر الذي تسبب في نشر مئات من الأخبار حولهما.

وكشف البرنامج الذي قدمته ماريا باتينيو عن أن بيكيه بحسب كلماتها لم يكن لائقا في تعامله مع الصحافة التي تلاحقه، وأنه ربما لا يقضي أوقاتا سعيدة على الإطلاق في الوقت الحالي.

ووفقا لبرنامج “Socialité”، فإن بيكيه سر الهاتف المحمول الخاص بالمصور غوردي مارتن، أثناء تصوير الصحفيين للاعب.

وقال غوردي مارتن عن الواقعة في حديثه لبرنامج “Socialité”: “ألقى هاتفي الخلوي على الأرض وهرب بالسيارة، وتخطى إشارة المرور الحمراء”.

وكان برشلونة قد طلب من بيكيه التركيز على كرة القدم والابتعاد عن مشاكله الشخصية وأعماله الخاصة وإلا فلن يكون مرحبا به داخل الفريق الكتالوني.

اقرأ أيضا: إمارة موناكو.. ما قد لا تعرفه عن ملاذ الأثرياء وعاصمة «الفورميلا وان» والقمار!

قد يعجبك ايضا