هل فقدان الشهية أمر طبيعي أم علامة مرض ما؟

- الإعلانات -

أعلن الدكتور ميخائيل غينسبورغ، خبير التغذية الروسي، أن الكثيرين يتناولون كمية طعام قليلة في موسم الحر. فهل هذا مرتبط بفقدان الشهية أم يشير إلى مرض ما؟.

ويشير الخبير في مقابلة مع راديو “سبوتنيك”، إلى أن حرارة الجسم، هي أحد العوامل المنظمة لسلوك الإنسان الغذائي. لذلك هناك ما يستوجب القلق عند فقدان الشهية في الطقس الحار.

ويقول موضحا، “بالطبع في الجو الحار تنخفض الشهية. وذلك لأن درجة حرارة الجسم هي إحدى إشارات الجوع أو الشبع. فعندما نأكل الطعام، يطلق جزء من الطاقة على شكل حرارة، تعلمنا بأن الوقت قد حان للتوقف عن تناول الطعام. و عندما تنخفض درجة حرارة الجسم، تكون إشارة لبدء الأكل، لأننا نحتاج إلى الطاقة. بالطبع تؤثر الحرارة في توليد الحرارة لدى الإنسان، لذلك في الطقس الحار نتناول كمية طعام أقل من المعتاد، وفي الطقس البارد نتناول أكثر”.

ويضيف، لفقدان الشهية في الطقس الحار إيجابيات.

ويقول، “لا حاجة لإجبار النفس على تناول كمية كبيرة من الطعام، بل من الأفضل الإكثار من شرب الماء والمشروبات الخالية من السكر وتناول الخضروات . هذا هو موسم التخلص من السموم. ويعتقد أن تقليل السعرات الحرارية لفترة ما، يجدد الجسم ويطهر الخلايا. وقد أطلق على هذه الظاهرة اسم الالتهام الذاتي، عندما “يأكل” الجسم ، ما تراكم فيه. وتبدأ مع التغذية المحدودة، فترة تجديد، يشعر بها الكثيرون، فمثلا ينخفض مستوى ضغط الدم لدى الغالبية منهم”.

ويضيف، ولكن إذا لم تعد الشهية إلى حالتها الطبيعية بعد انتهاء موسم الحر، فمن الأفضل استشارة الطبيب، لأن هذا قد يشير إلى مرض ما. وفي هذه الحالة يجب أن ترافقه أعراض أخرى، مثل الضعف والشعور بالضيق والألم. بالإضافة إلى ذلك تنخفض الشهية عند ارتفاع درجة حرارة الجسم أيضا”.

المصدر: نوفوستي

اقرأ أيضا: فوائد عظيمة وسحرية للعصفر.. لن تتوقعوها

قد يعجبك ايضا