5 أمراض شائعة تنقلها المياه عند استخدامها بهذه الطرق

- الإعلانات -

تتعرض بعض الأطعمة النيئة ومياه الشرب وحتى الهواء إلى الإصابة بالبكتيريا والفيروسات التي تسبب هذه الأمراض المنقولة بالمياه، وذلك حسبما نشر موقع “onlymyhealth” الطبي المتخصص.

5 أمراض شائعة تنقلها المياه، وهي :

التيفوئيد

وهو مرض خطير ينتقل عن طريق الماء وتسببه بكتيريا السالمونيلا التيفية، وهذا المرض شائع في المناطق ذات الظروف الصحية السيئة وحيث لا يكون غسل اليدين ممارسة قوية بما فيه الكفاية.

وقد يؤدي التيفوئيد إلى مضاعفات خطيرة، كما يمكن أن يكون قاتلاً إذا ترك من دون علاج، وبعض الأعراض الشائعة للتيفوئيد هي الحمى الشديدة والقشعريرة والضعف وآلام العضلات والإسهال وفقدان الشهية والإمساك والسعال والطفح الجلدي وفقدان الوزن.

ويصف الأطباء المضادات الحيوية لمحاربة هذه العدوى، ويجب على المريض أيضًا تناول سوائل عن طريق الفم لإعادة الترطيب ومنع الجفاف.

الكوليرا

هو مرض ينتقل عن طريق الماء وتسببه بكتيريا ضمة الكوليرا، إذ ينتشر بسبب الطعام الملوث وبراز الحيوانات، ولذلك من الضروري الحفاظ على النظافة للسيطرة على منع انتقالها والإصابة بها.

وبمجرد إصابة الشخص بالبكتيريا، يمكن أن تنتشر إلى الأمعاء وتنتج السموم التي تؤدي إلى الإسهال والأعراض الأخرى ذات الصلة كالغثيان والقيء وتشنجات العضلات وآلام البطن، وتعد المضادات الحيوية طريقة شائعة ومهمة يمكن أن تساعد في علاج الكوليرا.

الجيارديا

هو مرض ينتقل عن طريق المياه، وتسببه المياه الملوثة في البرك والجداول، وقد يكون أيضًا بسبب حمامات السباحة المتسخة، وينتج المرض عن طفيلي ويختفي في الغالب بعد بضعة أسابيع، لكن أكثر أعراض الجيارديا شيوعًا هي الغثيان والقيء والإسهال وفقدان الشهية وآلام البطن والصداع والتعب الشديد.

ولا يوجد لقاح محدد للجيارديا، ولكن هناك عدة طرق يمكن أن تساعد في منع العدوى، لذا اغسل يديك بالصابون بشكل متكرر ولا تبتلع الماء أثناء السباحة واشرب المياه المعدنية، وعادة ما يصف الأطباء الأدوية المضادة للطفيليات والمضادات الحيوية لعلاجه.

الزحار

يعرف أيضًا باسم (الإسهال الدموي)، هو مرض ينتقل عن طريق الماء، ويسبب التهابًا في الأمعاء بسبب العدوى الميكروبية والطفيلية، وينتقل عن طريق الماء والغذاء الملوثين، ويقترح الأطباء لعلاجه تناول المضادات الحيوية والأدوية المضادة للالتهابات.

التهاب الكبد “أ”

يحدث هذا المرض بسبب الفيروسات التي تنتشر من خلال المياه الملوثة، والتهاب الكبد (أ) هو نوع من فيروسات الالتهاب الكبدي الذي يصيب الإنسان إذا تعرض للغذاء والماء الملوثين.

ويسبب التهاب الكبد “أ”، التهاب الكبد، ما قد يؤثر على وظائف الكبد، ومع ذلك ، فإن التهاب الكبد (أ) ليس حالة خطيرة أو مميتة ويختفي في الغالب من تلقاء نفسه في غضون أيام قليلة، وإذا استمرت الأعراض، يمكنك التحدث إلى الطبيب بشأن الأدوية والمضادات الحيوية لعلاج العدوى.

وتشمل الأعراض الشائعة لهذا المرض الجلد الأصفر والحمى والتعب وآلام الجسم والضعف وآلام البطن والبول الداكن، ولا يوجد علاج محدد وسريع لالتهاب الكبد «أ». وفي معظم الحالات، يختفي من تلقاء نفسه، ومن الأفضل الراحة لبضعة أسابيع يمكن أن تساعد في التعافي بشكل أسرع وكامل، ومن المهم شرب كمية كافية من السوائل وتناول الأطعمة الطازجة المطبوخة في المنزل وتجنب الكحول والأطعمة السريعة.

اقرأ أيضا: أقل أعراض مرض السكري شهرةً.. لا ينبغي تجاهلها

قد يعجبك ايضا