3 أسرار لحرق دهون البطن.. تعرّف عليها

- الإعلانات -

يعد ”الجري“ تمرينًا شائعًا للكثيرين، حيث يمارسه البعض لأنه ميسور التكلفة، بينما يفعله البعض الآخر لتخفيف التوتر، وللحصول على فوائد الصحة العقلية الإيجابية.

ويشير المدربون إلى إن ”الجري“ هو النشاط الأكثر شيوعًا الذي يلجأ إليه الناس عندما يحاولون إنقاص دهون البطن، فاعتمادًا على طولك ووزنك وسرعة الجري، يمكنك حرق حوالي 100 سعرة حرارية عن طريق الجري لمسافة ميل واحد.

وكشف تقرير أورده موقع ”إي تي إن تي“ عن 3 أسرار للعدائين لمساعدتك بحرق دهون البطن للأبد:

ابدأ بالركض

يحب العديد من العدائين التناوب بين الجري في حالة من الثبات مع التبديل إلى العدو السريع على المضمار، فهي طريقة رائعة بالنسبة لهم للعمل على سرعتهم وقوتهم، بالإضافة إلى تحسين أدائهم.

وبالنسبة للكثيرين، يعد الركض أيضًا طريقة رائعة لحرق سعرات حرارية أكثر من حالة الثبات ”العدو لمسافة محددة على وتيرة محددة“.

ويوصي المدربون الرياضيون بالبدء بجري منخفض الشدة لمدة دقيقة ثم الركض بسرعة من 10 إلى 30 ثانية ثم كرر من 3 إلى 5 جولات.

نشاطات متنوعة

يدمج العديد من العدائين، أشكالًا أخرى من التمارين الهوائية في جدولهم الزمني مما يساعدهم على استهداف العضلات الأخرى، وتجنب الإفراط في التدريب.

بالنسبة لهدفك، يعد التدريب المتقاطع طريقة رائعة للقضاء على الرتابة، وتحفيز جسمك على العمل بجدية أكبر، وحرق المزيد من الدهون مقارنة بالجري الثابت.

وينصح الخبراء هنا بتبديل روتين عدد قليل من أيامك بركوب الدراجات والسباحة لمساعدتك في إشراك العضلات الأخرى وزيادة حرق السعرات الحرارية.

تمرين لعضلات الأرجل

على الرغم من أن هذا لا يتعلق بالركض تحديدًا، إلا أنه مهم بشكل غير مباشر لغايتك: حيث يكمل العديد من العدائين نشاطهم بتمارين القوة، خاصة تلك التي تركز على الجزء السفلي من الجسم.

إنهم يفعلون ذلك ليس فقط للوقاية من الإصابات وتوازن العضلات، بل يساعدهم أيضًا على تحسين أدائهم في الجري، وبناء كتلة عضلية قوية في الجزء السفلي من الجسم.

ضع في اعتبارك أن إضافة يوم تحدي تمرين الأرجل سيساعدك بحرق المزيد من السعرات الحرارية والدهون، وعلى وجه الخصوص دهون البطن.

اقرأ أيضا: طبيب روسي يوضح كيفية منع حدوث قفزات في مستوى ضغط الدم

قد يعجبك ايضا