أمريكا تضع يدها على جوهرة روسية “لا تقدّر بثمن”!

- الإعلانات -

أمريكا تضع يدها على جوهرة روسية “لا تقدّر بثمن”!

قالت ليزا موناكو، نائبة المدعي العام الأمريكي، الأربعاء 20 يوليو/تموز 2022، إن مسؤولي إنفاذ القانون الأمريكيين استعادوا ما بدا أنه جوهرة “بيضة فابرجي” باهظة الثمن، كانت على متن يختٍ استولوا عليه من أوليغارشي روسي في جزر فيجي، حسب ما نقلته شبكة CNN الأمريكية.

وأبحر مسؤولو إنفاذ القانون الأمريكيون باليخت، البالغة تكلفته 300 مليون دولار، والمملوك لأحد الأوليغارشيين الروس الخاضعين للعقوبات، وهو سليمان كريموف، أواخر يونيو/حزيران الماضي، من جزر فيجي إلى خليج سان دييغو قرب الحدود بين أمريكا والمكسيك، حيث لا يزال راسياً.

جوهرة لا تقدَّر بثمن

وقالت موناكو لمنتدى أسبن الأمني، ​​إن البيضة المرصعة بالجواهر، إذا كانت أصلية، فسيجعلها ذلك واحدة من القلائل المتبقية في العالم وتبلغ قيمتها ملايين الدولارات، وكانت واحدة من أكثر الاكتشافات “المثيرة للاهتمام” التي حققها مسؤولو إنفاذ القانون الفيدراليون على متن اليخوت المُصادَرة.

وصُنِعَ هذا البيض، الذي أصبح الآن مقتنيات لا تقدر بثمن، على يد الصائغ الروسي بيتر كارل فابرجي، في سان بطرسبورغ بين أواخر القرن التاسع عشر وأوائل القرن العشرين.

وفقاً لوزارة الخزانة الأمريكية، صادرت الولايات المتحدة وحلفاؤها أصولاً روسية بمليارات الدولارات خاضعة للعقوبات منذ مارس/آذار الماضي، كجزء من مبادرة تابعة لوزارة العدل وفريق عمل متعدد الجنسيات.

وأُطلِقَت المبادرات في أعقاب الهجوم الروسي على أوكرانيا قبل نحو 5 أشهر، من أجل تجريد روسيا من الموارد المستخدمة لدعم جهودها الحربية.

معاقبة روسيا بمصادرة اليخوت

ومن بين اليخوت الأخرى التي استُولِيَ عليها في الخارج منذ بدء الهجوم يخت بطول 255 قدماً يملكه الأوليغارشي الروسي فيكتور فيكسيلبيرغ، وفقاً لوزارة العدل الأمريكية.

هذا فضلاً عن يخت فاخر بطول 132 قدماً يملكه الأوليغارشي الروسي غينادي تيمشينكو، وآخر بطول 289 قدماً مرتبطاً بالأوليغارشي إيغور سيتشين.

لم تمنع الجهود حتى الآن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين من مواصلة الهجوم، لكن موناكو قالت إنه لا يزال من “المهم فضح الفساد وأن نثبت للروس أننا سنفعل كل ما في وسعنا للسعي وراء مكاسبهم غير المشروعة”، على حد تعبيرها.

وأضافت أن الولايات المتحدة تعمل مع نظرائها في إنفاذ القانون بجميع أنحاء العالم للبحث عن اليخوت والاستيلاء عليها، وطلبت وزارة العدل من الكونغرس منح أوكرانيا عوائد الأصول المُصادَرة.

اقرأ ايضاً:رئيس «مسد»: الاتفاق مع دمشق عسكري حتى الآن

قد يعجبك ايضا