الدول الغربية تتقدم بعرض لفصل المعارضة السورية عن تركيا

- الإعلانات -

قالت صحيفة “تركيا”، المقربة من الحكومة، إن الدول الغربية تتخذ إجراءات لتعميق ما أسمتها “الفوضى” في سوريا.

وكشف تقرير للصحيفة، أن دول التحالف الدولي ضد تنظيم “داعش” اتصلت بالمعارضة السورية، وأخبرتها أن تركيا ستبيعكم، ووعدتها في حال تخليها عن تركيا والاتفاق معها، فإنها ستمنح المعارضة السورية إدلب وحلب لتكون لها دولة مستقلة.

ونقلت عن قائد مجموعة كبيرة حضر الاجتماع مع التحالف الدولي -لم تسمه- أن “دولاً في التحالف قالوا لنا إننا سنمنحكم إدلب وحماة وحلب”، وفق الصحيفة.

وأضافت الدول نقلاً عن القيادي: “وفي حال رغبتم مستقبلاً بالاتحاد مع مناطق قوات سوريا الديمقراطية، فإن الولايات المتحدة وحلفائها سيقدمون لكم كل أنواع الدعم، كما سيقدمون الدعم للحصول على الشرعية الدولية”.

وذكرت أن عدة فصائل تابعة لـ”الجيش الوطني السوري” المدعوم من أنقرة، حذرت من الانجرار وراء “ألاعيب المحرضين”، مؤكدة أن هذه التقسيمات مفتعلة والهدف منها خلق الفوضى.

وكانت تصريحات لوزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو، الخميس الماضي، أكد فيها على ضرورة المصالحة بين المعارضة السورية ودمشق، وكشف فيها عن لقاء “قصير” مع وزير الخارجية السوري فيصل المقداد.

فيما عبّر قادة في ميليشيا الجيش الوطني المدعوم من أنقرة، عن رفضهم المصالحة من خلال تغريدات على حساباتهم في تويتر.

وكالات

اقرأ أيضا: قناة بريطانية تروي تفاصيل مأساة 39 سورياً عالقين بجزيرة بين اليونان وتركيا

قد يعجبك ايضا