سوريا.. مدير الطب الشرعي يكشف عن أخطاء في تقرير جريمة قتل الطفلة جوى ويعلن استقالة مسؤول

- الإعلانات -

سوريا.. مدير الطب الشرعي يكشف عن أخطاء في تقرير جريمة قتل الطفلة جوى ويعلن استقالة مسؤول

أكد مدير عام الهيئة العامة للطب الشرعي الدكتور زاهر حجو أن التقرير الشرعي الأول بخصوص جريمة قتل الطفلة جوى استانبولي شابته أخطاء منها ما يتعلق بسبب الوفاة.

وأوضح حجو خلال مؤتمر صحفي عقد اليوم في فرع الأمن الجنائي بحمص أن التقرير الأول كتبته لجنة مؤلفة من ثلاثة أطباء برئاسة رئيس مركز الطب الشرعي في حمص الدكتور جورج صليبي الذي قدم استقالته اليوم على إثر الأخطاء الواردة في التقرير.

ولفت إلى أن التقرير الأول لم يستطع تأكيد أو نفي وجود اعتداء جنسي بسبب عدم قيام اللجنة بتشريح الجثة حيث كان من المفترض أن تقوم بذلك كما أن اللجنة توقعت أن الكسر الموجود على الجمجمة ناجم عن ضربة وهو سبب الوفاة.

وقال حجو “لاحظنا منذ اليوم الأول أن التقرير تشوبه أخطاء يمكن وصفها في بعض الأحيان بأنها كبيرة لافتاً إلى أنه تم التواصل مع رئيس فرع الأمن الجنائي بحمص وبحث فرضية وجود اعتداء حتى تم التأكد من حصوله اليوم بعد فحص دقيق، مشيراً إلى أنه لم يكن من الممكن التحدث عن هذا الأمر من أجل سرية التحقيق ومجرياته.

وأوضح أن إعادة الفحص أوصلت إلى استنتاج نهائي بأن سبب وفاة الطفلة هو صدمة ألمية مترافقة مع نزف إضافة إلى نقص الأكسجة الناجم عن الضغط على العنق وأعلى الصدر.

ولفت الدكتور حجو إلى أن الكسر في الجمجمة تم بعد الوفاة وليس قبلها محملاً الطبابة الشرعية المسؤولية من خلال إصدار التقرير الأول المشوب بالأخطاء والذي لا علاقة لوزارة الداخلية به.

المصدر: سانا

قد يعجبك ايضا