حزب البعث يقيل مسؤولاً قيادياً حفاظاً على سمعة الحزب

- الإعلانات -

في حادثة نادرة أعلنت قيادة حزب البعث الحاكم في سوريا أنها أعفت عضو قيادة الحزب في حمص “مفيد مسوح” من مهامه لأن سلوكه يسيء لسمعة الحزب.

إعلان الإعفاء جاء بشكل رسمي عبر الصفحة الرسمية للقيادة الحزبية التي بمراجعتها خلال السنوات الماضية فإن أخبار إعفاء مسؤول حزبي من مهامه تبدو نادرة جداً. وتكاد تعد على أصابع اليد وجميعها غير معللة باستثناء حادثتين واحدة منهما قضية “مسوح” الذي يعد أرفع مسؤول حزبي يقال وتبرر إقالته بالإساءة للحزب خلال السنوات الأخيرة.

بينما الحادثة الثانية جاءت على مستوى اعضاء قيادات شعب حزبية وذلك بسبب نشاطهم الانتخابي خارج القوائم الحزبية عام 2020. وذلك خلال انتخابات مجلس الشعب حينها.

التعليقات عبر صفحة الحزب على قرار الاعفاء جاءت مؤيدة له ومطالبة بالتوسع في إجراءات مكافحة الفساد ضمن المؤسسة الحزبية.

وكتب “اسماعيل”:«ياريت تتوسع قائمة العقوبات..المسؤول الحزبي يجب ان يكون قدوة بعثية بكل ما يتعلق بسلوكه ووطنيته وبعثيته».

بينما كتبت “علا”: «بلشتو بمفيد طيب كنتو بلشو تسلسل أبجدي بالقيادات و خلوا الشعب يرتاح»,

سناك سوري

اقرأ أيضا: رصد شجرة “الموت” في درعا.. ما قصتها؟

قد يعجبك ايضا