صور غير لائقة ورقص في باحات المسجد الأقصى.. من دنس قدسية المكان واستفز مشاعر المسلمين؟

- الإعلانات -

أثارت صورة نشرتها مستوطنة إسرائيلية بملابس “خليعة” في باحات المسجد الأقصى بالقدس، غضبا كبيرا على مواقع التواصل الاجتماعي في فلسطين.

ونشرت المستوطنة صورة لها على حسابها الشخصي في إنستغرام، وعلقت: “الحي اليهودي والمسلم والمسيحي والأرمني وتجربة القبر المقدس، مزيج من الثقافات الرائعة التي تلفت انتباهك”.

من جهته، قال المتحدث باسم حركة حـماس، حازم قاسم، لوكالة “شهاب” إن “تدنيس متطرفة صهيونية لباحات المسجد الأقصى، ونشر صور فاضحة لها فيه، تشكل استفزازا غير مسبوق لمشاعر شعبنا الفلسطيني وكل الأمة العربية والإسلامية”.

وأكد على أن هذه الصورة “إمعان في تدنيس طهارة الأقصى، وتعكس استهتارا صهيونيا بكل المنظومة العربية الرسمية والشعبية”.

ويتعرض المسجد الأقصى للاقتحام اليومي من قبل المستوطنين، عدا يومي الجمعة والسبت، فيما يواصل الجيش الإسرائيلي التضييق على المصلين المسلمين عبر إقامة الحواجز العسكرية والتفتيش المستمر.

صور غير لائقة ورقص في باحات المسجد الأقصى

المصدر: RT+ شهاب

اقرأ أيضا: استنزاف تركي لـ«قسد»: شُبهة تواطؤ أميركي

قد يعجبك ايضا