يزن نجدت أنزور: أبي دفع ثمن مواقفه الوطنية

- الإعلانات -

أكد المخرج “يزن أنزور” أن شركتي إنتاج سوريتين، رفضتا التعامل معه كونه ابن المخرج “نجدت أنزور”، الذي دفع ثمن مواقفه الوطنية حسب قوله.

و تابع “أنزور” حديثه في لقاء مع إذاعة “ميلودي”، أن شركة “شام” للإنتاج الخاصة، هي الوحيدة التي تعاملت مع والده خلال العشر سنوات الفائتة في مسلسل “وحدن”.

ونوه أن والده قدم الكثير للدراما السورية، وساهم بصناعة عدد من الفنانين. وذكر أن هناك فرق بكمية الأعمال بين ما قدمه خلال الفترة السابقة والتي اقتصرت على عدد قليل من الأعمال. و بين ماضيه حيث كان يخرج عملين خلال العام.

و أضاف “أنزور” أنه يجب الكلام بصراحة فهو لم يحارب أحد، ولم يشتم أحد، ولم يعمل لصالح الخارج، و في النهاية تلك سياسة و الجميع وقف لجانب مصلحة البلاد.

ونوه أنه ليس دخيلاً على المهنة، وأعماله كفيلة بالحديث عنه، ويعمل على ثلاث نقاط وهي إدراكه مايريد من العمل، و السرعة و محاولة توفير المصاريف مما ريح العاملين معه.

يذكر أن “أنزور” قدم عدد من الأفلام السينمائية مثل “خبز” و”جوري”، “الله معنا”، “تاتش” وغيرها، إضافةً لإخراج فيديو كليب “بيروت ما بتموت” بعد الانفجار الذي وقغ في مرفأ بيروت، ولم يدرس الإخراج، درس “الإعلام” لمدة عام في إحدى الجامعات بـ”بيروت”، وعمل مع والدته في مجال الديكور لمدة خمسة عشر عاماً، ولاحقاً كمصمم مونتاج وغرافيك ديزاين، إضافة إلى عمله كمصور فوتوغراف ورسام كاريكاتير، مامنحه خبرة في الإخراج، حسب ما ذكر لموقع “Esyria”.

اقرأ أيضا: موجة غضب بسبب وائل كفوري… فتاة مسكت يده على المسرح وهذا ما قامت به!

قد يعجبك ايضا