تريد أن تعيش 100عام؟ قم بهذا الشيء 10 دقائق يوميا

- الإعلانات -

لا يرغب الجميع في أن يعيشوا حتى سن المائة، لاسيما الذين تذوقوا طعم الشيخوخة، ولكن بالنسبة لأولئك الذين يريدون ذلك، فإن نشاطا لمدة 10 دقائق يوميا قد يبلغهم مقصدهم.

دعت دراسة جديدة الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 85 عاما إلى المشي مدة 10 دقائق يوميا – ليعيشوا لفترة أطول.

وجد باحثون كوريون جنوبيون أن ساعة واحدة من المشي في الأسبوع مرتبطة بحياة أطول لدى الأشخاص الذين يبلغون من العمر 85 عاما أو أكبر، وفق موقع healthy.walla.

بغض النظر عن العمر، يوصي خبراء الصحة عموما بأن يقوم جميع البالغين بما لا يقل عن 150 دقيقة أسبوعيا من النشاط البدني المعتدل أو 75 دقيقة أسبوعيا من النشاط البدني النشط.
ومع ذلك، يميل وقت الجلوس إلى الزيادة مع تقدم العمر بينما يقل مقدار النشاط البدني.

يقول مؤلف الدراسة الدكتور مو نيون جين من مستشفى سانجي بايك بجامعة إنجي في بيان صحفي: “يميل البالغون إلى الوقوف أقل كلما تقدموا في السن. يشير بحثنا إلى أن المشي لمدة ساعة واحدة على الأقل كل أسبوع مفيد للأشخاص بعمر 85 وما فوق. بعبارة أخرى، امشوا 10 دقائق كل يوم”.

فحصت الدراسة الجديدة العلاقة بين المشي وطول العمر بين كبار السن الذين تزيد أعمارهم عن 85 عاما.

استخدم فريق البحث بيانات من قاعدة بيانات كبار السن من خدمة التأمين الصحي الوطنية في كوريا، والتي تضمنت أكثر من 7000 من كبار السن الذين شاركوا في برنامج المسح الصحي الوطني للبلاد بين عامي 2009 و2014.

قام كل مشارك بملء استبيان حول نشاطه البدني أثناء أوقات الفراغ. على وجه التحديد، سأل الاستبيان عن مقدار الوقت الذي يقضيه كل شخص في المشي بوتيرة بطيئة، والانخراط في أنشطة معتدلة الشدة مثل ركوب الدراجات والمشي السريع، والأنشطة عالية الكثافة مثل الجري. كان متوسط ​​عمر المشاركين 87 عاما، وكان ما يزيد قليلا عن الثلثين من النساء.

قسمت الدراسة المشاركين إلى خمس مجموعات بناء على الوقت الذي يقضونه في المشي بوتيرة بطيئة كل أسبوع. أكثر من النصف (57.5%) لم يمشوا ببطء، وسار 8.5% لأقل من ساعة، وسار 12% لمدة ساعة إلى ساعتين، وسار 8.7% لمدة ساعتين إلى ثلاث ساعات، وسار 13.3% لأكثر من ثلاث ساعات في الأسبوع.

شارك واحد من كل سبعة من كبار السن (14.7%) في نشاط بدني متوسط ​​الشدة و 10.9% مارسوا نشاطا بدنيا شديد الشدة. فقط 7.6% استوفوا التوصيات العامة لممارسة النشاط البدني المعتدل إلى القوي. من بين 2،996 مشاركا ساروا بخطى بطيئة كل أسبوع، شارك ثلثهم (999) أيضا في نشاط بدني معتدل أو قوي.

قام فريق البحث بتحليل العلاقات بين المشي والوفاة من أمراض القلب والأوعية الدموية والوفاة من أي سبب بعد التكيف مع الطاقة التي يبذلونها خلال النشاط البدني المعتدل إلى القوي.

مقارنة بالأشخاص غير النشطين البالغين من العمر 80 عاما، فإن أولئك الذين يمشون ساعة
واحدة على الأقل أسبوعيا لديهم خطر أقل بنسبة 40 و39% للموت من جميع الأسباب والموت من أمراض القلب الوعائية على التوالي.

قال الدكتور جين: ” “كان المشي مرتبطا بانخفاض احتمالية الوفاة بين كبار السن، بغض النظر عما إذا كانوا يمارسون نشاطا بدنيا متوسط ​​إلى قوي أم لا”.

وختم يالقول: “يشير بحثنا إلى أن المشي لمدة ساعة واحدة كل أسبوع مفيد لمن هم في سن 85 عاما أو أكثر مقارنة بعدم النشاط التام. رسالتنا هي الاستمرار في السير مدى الحياة”.

اقرأ أيضا: قصة دراكولا الحقيقي.. حارب محمد الفاتح وصار أيقونة قصص الرعب

قد يعجبك ايضا