هل يؤثر ذوبان جليد “غرينلاند” على العالم؟

- الإعلانات -

هل يؤثر ذوبان جليد “غرينلاند” على العالم؟

أعلنت هيئة المسح الجيولوجي الدنماركية وغرينلاند، أن ذوبان 110 تريليونات طن من جليد غرينلاد سيؤدي إلى ارتفاع منسوب مياه المحيط العالمي بمقدار 27 سم خلال 100-150 عاماً المقبلة.

ووفقاً للدراسة التي أجرتها هيئة المسح الجيولوجي، هذا الارتفاع سيحدث، حتى في حالة تقليص انبعاثات غاز ثاني أكسيد الكربون إلى الغلاف الجوي.

ويقول وليام كولغن من هيئة المسح الجيولوجي: “ارتفاع مستوى المياه، على الأقل بمقدار 27 سنتمتراً، هو تغيّر مستوى المياه في المحيط العالمي، بغضّ النظر عما سنفعله لاحقاً”.

وقد درس الباحثون حالة جليد غرينلاند أعوام 2000-2019 استناداً لبيانات الأقمار الصناعية. ووفقا لتوقعاتهم، فإنه إذا لم يتقلص حجم انبعاثات غاز ثاني أكسيد الكربون إلى الغلاف الجوي، فإن ذوبان الجليد سيتسارع، ويسبب ارتفاع مستوى المياه في المحيط العالمي بمقدار 78 سم.

ووفقاً لبيانات المنظمة العالمية للأرصاد الجوية (WMO)، كان متوسط ارتفاع مستوى المياه في المحيط العالمي خلال أعوام 2013-2021 يعادل 4.5 ملم في السنة، وهذا ضعف مقدار ارتفاعه خلال أعوام 1993-2002.

وتجدر الإشارة، إلى أن حوالى 600 مليون شخص في العالم يعيشيون في مناطق ساحلية مهددة بالفيضانات بسبب ارتفاع منسوب مياه البحار.

المصدر: تاس

قد يعجبك ايضا