قاعدة عسكرية أمريكية ثالثة في القامشلي !

- الإعلانات -

قاعدة عسكرية أمريكية ثالثة في القامشلي !

أفادت مصادر إعلامية بتثبيت القوات الأمريكية قاعدتها العسكرية الثالثة في القامشلي بريف الحسكة، شمال شرقي سوريا.

المصارد قال إن «ذلك جاء بعد تثبيت القوات الأمريكية قاعدة في قرية نقارة، على مسافة ثلاثة كيلومترات جنوب غربي القامشلي».

وتتوزع بقية القواعد في كل من قرية “هيمو”، على بعد أربعة كيلومترات شمال غربي القامشلي، و”تل فارس”، على بعد ثلاثة كيلومترات جنوب غربي القامشلي، بمحاذاة نهاية مهبط مطار القامشلي، بحسب ما أوردت وكالة الأنباء الألمانية.

على صعيد آخر، أعادت القوات الأمريكية انتشارها في داخل “حقل لعمر” النفطي في دير الزور، خوفاً من استهدافها، فيما سُمعت انفجارات في قاعدة عسكرية بحقل العمر أمس، ولم يصدر أي تعليق من قيادة التحالف.

يذكر أن تعزيزات عسكرية للتحالف الدولي وصلت إلى بلدة اليعربية التابعة لمحافظة الحسكة.

وتتكون القافلتين اللتين دخلتا خلال يومي الخميس والجمعة 3 و4 من أيلول، حوالي 80 شاحنة “لودر”، وفق ما قاله أحد عناصر حرس الحدود التابع لـ”قوات سوريا الديموقراطية” (قسد) المدعومة من التحالف.
وتضمنت التعزيزات صناديق ضخمة من الذخائر المختلفة، وكتل أسمنتية، ومولدات كهربائية، وخزانات وقود، وستر واقية وخوذ عسكرية، وفق العنصر.

إلى ذلك، اعتقلت قوات التحالف الدولي بمشاركة “قسد” شخصين، خلال عملية إنزال جوي نفذتها على منزل في منطقة الحاوي في بلدة الشحيل شرقي محافظة دير الزور، وذلك غداة عملية مماثلة في المحافظة.

المنزل المستهدف في البلدة بحسب “نهر ميديا” تعود ملكيته لهواش الثامر، لكن القوات المهاجمة اعتقلت مستأجر المنزل وهو نازح من مدينة موحسن بريف دير الزور الشرقي، بالإضافة إلى شخص آخر كان برفقته لم تعرف هويته.

اقرأ ايضاً:“اتحاد العمال” يسأل: أين الحكومة من الصفعات المتكررة لمواطن أبى العيش إلا في وطنه “سورية”؟

 

قد يعجبك ايضا