وجه جديد على الجنيه الإسترليني بعد تسلم ملك بريطانيا

- الإعلانات -

وجه جديد على الجنيه الإسترليني بعد تسلم ملك بريطانيا

ستشهد بريطانيا تغييرات مع وفاة الملكة إليزابيث وتولي ابنها تشارلز الثالث العرش، ولعل أبرزها طباعة وجه جديد على الطوابع والعملات المعدنية في البلاد.

وخلال فترة حكم إليزابيث التي امتدت إلى سبعين عاما، تم استخدام خمس صور مختلفة لها على العملات المعدنية.

وبعد وفاة إليزابيث الثانية، ستبدأ الجهات المعنية بالتخلص التدريجي من العملات المعدنية التي تحمل صورة الملكة الراحلة، بينما سيتم إصدار العملات الجديدة التي تحمل صورة الملك تشارلز الثالث.

وستظل العملات المعدنية والأوراق النقدية القديمة قيد التداول حتى يتم استبدالها تدريجيا بمرور الوقت، وفقا لـ”رويترز”.

ومن غير المعروف متى سيتم إصدار العملات المعدنية الجديدة، لكن من المتوقع أن يجلس تشارلز للحصول على صورة جديدة لاستخدامها على جميع العملات المعدنية الجديدة والملاحظات والطوابع بعد توليه العرش.

وستقوم دار “سك العملة الملكية” وهي الجهة المسؤولة عن تصنيع وإصدار العملات المعدنية في المملكة المتحدة، بإرسال توصيات إلى المستشار والحصول على الموافقة الملكية.

وبعد ذلك تتم الموافقة على الخيارات النهائية من قبل المستشار والملك، وفقا لصحيفة “ميرور” البريطانية.
وفي بريطانيا أصبح من المعتاد أن يواجه الملك في الاتجاه المعاكس لسلفهم، وبذلك سيتم توجيه صورة الملكة إليزابيث جهة اليمين، ويجب تصوير تشارلز وهو ينظر جهة اليسار، وفقا لـ”رويترز”.

وسيتم أيضا تحديث الطوابع البريدية لإبراز صورة الملك الجديد، حسب “رويترز”.

وستكون عملية استبدال الأوراق النقدية للملكة الراحلة طويلة، ومن المحتمل أن يستغرق الأمر عامين على الأقل لاستبدال 4.5 مليار جنيه استرليني من الأوراق النقدية بعملة تحمل صورة الملك الجديد، وفقا لصحيفة “الغارديان” البريطانية.

ومن المرجح أن يستمر إصدار العملات المعدنية التي تحمل صورة الملكة في المستقبل القريب، وستظل جميع العملات التي تحمل صورتها صالحة للاستخدام حيث تقوم البنوك بجمع التصاميم القديمة تدريجيا، وفقا لـ”الاندبندنت”.

 

قد يعجبك ايضا