بيدرسون: الوضع السوري يتجه للانهيار

- الإعلانات -

اعتبر المبعوث الأممي إلى سوريا غير بيدرسون، أن الوضع السوري يتجه نحو الانهيار، مشيراً إلى أن اللجنة الدستورية لم تحقق الأهداف المتوقعة منها.

وأشار بيدرسون إلى إنه أراد خلال الاجتماع بوزراء خارجية الدول الضامنة لمسار “أستانا“، على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة، إبلاغهم باستمراره في عمل اللجنة الدستورية، وفقاً لموقع “المونيتور” الأمريكي.

وذكر مبعوث الأمم المتحدة إلى أن قراره بالبقاء في عمل اللجنة جاء على الرغم من كونها لم تحقق الأهداف المتوقعة منها.

واصفاً الجولات الأخيرة منها بـ “المخيبة للآمال”.

ولفت بيدرسون إلى أن اللجنة الدستورية تواجه تحدياً يتمثل برفض الدولة السورية وروسيا القدوم إلى جنيف.

مشيراً إلى أنه أوضح لوزراء الدول الثلاث أن التحدي الرئيس ليس بالمكان، وإنما بعدم إحراز تقدم جوهري في التعامل مع اللجنة المؤسسية.

وطالب المبعوث الأممي بتحرك فوري نحو وقف إطلاق النار على مستوى البلاد.

كما دعا الى إعادة العملية السياسية إلى مسارها الصحيح، في إشارة إلى المفاوضات التي ترعاها الأمم المتحدة في جنيف.

وحذّر بيدرسون من تهديد حقيقي للسوريين والمنطقة، وللسلم والأمن الدوليين، خصوصاً على خلفية ما يحدث في أوكرانيا والقضايا الأخرى.

وأفاد بيدرسون بأن مهمته هي تذكير المجتمع الدولي بأن الأزمة السورية مستمرة ولم تنتهِ بعد.

وتابع “أنها تحتاج استثماراً سياسياً وليس إنسانياً فقط، في ظل وجود أزمات عالمية أخرى وانشغال العالم بها”.

واعتبر مبعوث الأمم المتحدة إلى سوريا أن وقف إطلاق النار ليس شرطاً مسبقاً للمضي قدماً في مبادرة “خطوة مقابل خطوة”. لكنه محاولة لخلق تفاهم بين الجهات الفاعلة الرئيسية.

ولفت إلى أن ذلك يعد إمكانية المضي قدماً من دون تهديد المصلحة الأساسية لأي من الأطراف.

اقرأ ايضا: التايمز: الملك تشارلز يواجه الشرطة لعلاقته بملياردير سعودي

قد يعجبك ايضا