باحثون.. بدائل السكر تهدد الجسم بأمراض خطيرة

- الإعلانات -

كثيرة هي العادات اليومية التي نتبعها دون أن نعي حجم الكوارث التي نهدد بها صحة الجسم باتباع تلك العادات. ولعل أخطر ما يمكن أن تتسبب به هو السرطان. ومن تلك العادات استهلاك بدائل السكر بصورة منتظمة.

في ذلك أكد مجموعة من العلماء أن استهلاك بدائل السكر بصورة منتظمة، قد يؤدي إلى الإصابة بالسرطان.

ويحذر أطباء الجامعة من أن النظام الغذائي المحتوي على نسبة عالية من مواد غذائية غنية ببدائل السكر قد يصبح سبباً في في تطور أمراض خطيرة. منها اضطراب في الذاكرة وتغير في مناطق الدماغ.

واتضح للباحثين، أن المواد المحلية تؤثر في عملية التمثيل الغذائي. لذلك يمكن أن تؤدي إلى الإصابة بمرض السكري وغيره من الأمراض الخطيرة.

ووفقا للباحثين فإن المواد المحلية التي يمكن ان تلحق ضررا بالجسم هي:

– السكرين- الجسم لا يمتص السكرين. ولكن استخدامه بانتظام يزيد من خطر الإصابة بالسرطان.

– الأسبارتام- استهلاكه بصورة منتظمة وخلال فترة طويلة يزيد من احتمال الإصابة بسرطان الكبد والرئتين، ويؤدي إلى تلف في الدماغ.

– السيكلامات- هذه المادة المحلية محظورة في عدد من البلدان، لأنها تسبب قصور الكبد.

– أسيسلفام البوتاسيوم- تستخدم هذه المادة في تحلية المشروبات الغازية، مع أنها تعتبر مادة مسرطنة.

– الزيليتول- (Xylitol) تحتوي هذه المادة المُحلّية على نسبة عالية من السعرات الحرارية. ويمكن أن تسبب اضطراباً في عملية التمثيل الغذائي.

وينصح الباحثون بعدم استخدام منتجات غذائية محتوية على هذه المواد واختيار مواد بديلة.

اقرأ أيضا: عادة “عصرية” قد تؤدي إلى الإصابة بالسرطان

قد يعجبك ايضا