شركة روسية تستثمر أكبر مشروع سياحي في اللاذقية لمدة 45 عاماً –

- الإعلانات -

شركة روسية تستثمر أكبر مشروع سياحي في اللاذقية لمدة 45 عاماً

بدأت أعمال بناء مجمع “جول جمال” السياحي على شواطئ مدينة اللاذقية، شمال غرب سوريا، من قبل شركة “سينارا إنت” الروسية التي كانت قد وقعت في تموز يوليو الماضي عقداً استثماريا لتنفيذ المشروع.

وأشارت وكالة “سانا” إلى أن رئيس الوزراء “حسين عرنوس” وضع حجر الأساس للمنتجع يوم الخميس الماضي. وسيتم المشروع من قبل شركة “Sinara-INT” الروسية التي دخلت في اتفاقية مع مجلس مدينة اللاذقية لمدة 45 عامًا كجزء من مفهوم BOT (البناء والتشغيل والنقل).
وينص العقد على استثمار الموقع السياحي “جول جمال” في اللاذقية، بهدف بناء مجمع سياحي من سوية 4 نجوم.

*التكلفة 60 مليون دولار

وتبلغ تكلفة المنتجع الذي يقع على مساحة سبعة هكتارات نحو 150 مليار ليرة سورية -حوالي 60 مليون دولار بسعر الصرف الرسمي لمصرف سوريا المركزي ويوفر بحسب المصدر فرص عمل لـ 1300 شخص.

وبحسب موقع “ria.ru” الروسي فسيتم في المرحلة الأولى من المشروع، بناء 48 فيلا بمساحة إجمالية قدرها 5500 متر مربع وفندق يضم 350 غرفة، وفي المرحلة الثانية، سيبنى فندق منفصل، بالإضافة إلى حمامات سباحة وملاعب للأطفال والرياضة ومواقف للسيارات ومركز للعلاج الطبيعي وغيرها من المرافق.

وكانت وسائل إعلام روسية كشفت في نيسان ابريل/2019 عن اعتزام شركات روسية تأهيل قرية المنارة السياحية بمحافظة طرطوس، مشيرة إلى أن “كلفة المشروع تبلغ حوالي 90 مليون دولار”.

وأوضحت أن “المشروع عبارة عن مشروع لفندق 5 نجوم يقع على شاطئ مدينة طرطوس، يتضمن أسواقاً تجارية و”مول” تجارياً ومسابح وملاعب أطفال وفيلات وصالة مؤتمرات”.

وبحسب تقرير لموقع “الجزيرة نت” دخلت 80 شركة استثمار روسية إلى سورية في عام 2018 للتعرف إلى واقع الاستثمار على الأرض”.

و”سينارا جروب” (Sinara group)، شركة استثمار روسية، أُسست في عام 2001، ولديها شركات في قطاعات تطوير العقارات والنقل بالسكك الحديدية والخدمات المالية.

وكالات

اقرأ أيضا: أخطر من تسونامي مشع.. إليك سبب وصف الطوربيد “بوسيدون” بسلاح نهاية العالم واحتمالات استخدام الروس له

قد يعجبك ايضا