لا تتخلص منها بعد الآن .. الفوائد الصحية والتجميلية لقشور البصل

- الإعلانات -

يكاد يكون البصل أكثر الخضراوات استخداماً في جميع مطابخ العالم، وفي الغالب الكثير من مستخدمي البصل في المطابخ يقومون بالتخلص من قشور البصل، كونها- حسبهم- بلا فائدة.

لكن ماذا لو قلنا لك إن قشور البصل الورقية التي تعتقد أنها عديمة الفائدة وتقوم بالتخلص منها قبل استخدامك للبصل تستحق الاحتفاظ بها! قشور البصل هي في الواقع أكثر تغذية من البصل نفسه! كونها غنية جداً بمضادات الأكسدة والألياف وفيتامين A وC وE، وغنية أيضاً بالفلافونيدات المفيدة للقلب.

وتتفوق القشور على البصل في حدّ ذاته من حيث خصائصها المضادّة للأكسدة، حيث إنها تحتوي على مادة كيرسيتين الفلافونويدية النباتية أضعاف المقدار الموجود في البصل.

قشور البصل مضادّة للأكسدة ومقوية للمناعة

باحتوائها على مادة الكيرسيتين، التي تساعد على التحكم في ضغط الدم وتمنع انسداد الشرايين، تعد قشور البصل من أكثر المواد التي تحتوي على خصائص مضادة للأكسدة.

بحسب المجلة الطبية “webteb”، تعمل هذه المضادات للأكسدة على حماية الجسم من الجذور الحرة والتلف الذي تحدثه بشكل تراكمي في الجسم، حيث ترتبط الجذور الحرة بالأمراض المزمنة، كالسرطان، والسكري، والأمراض التنكسية العصبية كالزهايمر، والباركنسون، بالإضافة إلى كونها أساس تطوّر علامات الشيخوخة وتسريعها.

وباحتوائه على مادة الكيرسيتين تكون أفضل علاجٍ وقائي لهذه الأمراض. كما أنها تزيد من تقوية المناعة، لأن زيادة الجذور الحرة تعني ضعف مناعة الجسم.

علاوة على ذلك، تمتلئ قشرة البصل بالألياف الغذائية والمركبات الفينولية، التي تُسهم في منع ظهور مرض الشريان التاجي، وتحمي القلب والأوعية الدموية.

ويمكن استخراج مادة الكيرسيتين وغيرها من المركبات النباتية المفيدة الموجودة في قشرة البصل، عن طريق وضع البصل بالكامل في الإناء، ثم غليها لفترة عشر دقائق، ثم تناولها.

قشور البصل تخفّض نسبة الكوليسترول في الدم

إذا كنت تعاني من ارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم فقد تكون أفضل علاج، حيث إنّ قشور البصل تعدّ مصدراً غنياً بمركبات الفلافونويد.

يمكن لمركبات الفلافونويد تحسين نسبة الكوليسترول في الدم لدى الأشخاص الذين يعانون من السمنة.

قشور البصل مضادة للالتهابات وتسكن آلام الحلق والساقين

تتضمن بعض الخصائص المضادّة للالتهابات، لذا كثيراً ما يُنصح بقشور البصل عند الإصابة بالتهاب في الحلق أو الفم، وذلك بالقيام بالغرغرة باستعمال منقوع البصل، حيث يساعد في محاربة التهابات الحلق والفم، بالإضافة إلى ذلك ينصح أيضاً باستخدامها لمواجهة التهابات الجلد، والتهيّجات، والحكة، حيث إنّ قشور البصل تحتوي أيضاً على نسب عالية من الأنثوسيانين، وهي أصباغ مضادة للالتهابات ومضادة للميكروبات، وذلك حسب مجلة mind body green.

وتُسهم في التخلص من آلام الحلق والفم، وذلك عن طريق طبخ البصل بكامل قشرته في الماء، ثمّ يُصفى الماء ويتم تناوله كشاي قبل النوم.

ويساعد ذلك في تقليل الالتهاب الموجود في الحلق، من خلال خصائصه المضادة للالتهابات.

يقوي الشعر ويعالج مشاكل القشرة

حسب farmers almanac، تشكّل قشور البصل وصفة من الوصفات المعتمدة جداً لتقوية الشعر وتنعيمه، وحتى تطويله، حيث إنّها تُسهم في محاربة الفطريات التي قد تنمو في الشعر بسبب الرطوبة، وبالتالي تُسهم في محاربة القشرة والتقليل منها.

وللاستفادة من فوائد قشور البصل بالنسبة إلى الشعر ما عليك سوى القيام بغلي قشور البصل في الماء، ثمّ القيام بغسل الشعر بشكل اعتيادي، ثمّ بعد ذلك القيام بشطف الشعر بماء قشور البصل المغلي، وأخيراً القيام بتسريح الشعر كالمعتاد.

يساعد على نوم أفضل

بغض النظر عن حقيقة أن تناول الشاي يبعث على الاسترخاء بحد ذاته، فإن التربتوفان الموجود في شاي قشر البصل قد يُسهم في تحسين جودة النوم، وذلك إذا قمت بدمج قشر البصل مع شاي أعشاب آخر مهدئ، مثل البابونج، فقد تتمكن حقاً من تحسين الفوائد التي تحفز على النوم، وذلك حسب mindbodygreen.

اقرأ أيضا: أحدث اتجاهات التكنولوجيا والابتكارات الرقمية التي غيّرت نظام الرعاية الصحية إلى الأبد | 2022

قد يعجبك ايضا