بريطانيا تكشف تفاصيل عملية عسكرية نفذتها شمال سوريا مؤخراً

- الإعلانات -

تبنت وزارة الدفاع البريطانية المسؤولية عن عملية اغتيال نفذتها مؤخراً في سوريا، كاشفة تفاصيل عن تصفية أحد عناصر داعش لكن دون أن تتطرق إلى هوية الشخص المستهدف.

وقالت الوزارة في بيان أن طائرات سلاح الجو الملكي المنتشرة في الشرق الأوسط واصلت القيام بدوريات استطلاع مسلحة ضد إرهابيي داعش.

وأضافت أن طائرة مسيّرة من طراز ريبر، مسلحة بصواريخ من طراز هيلفاير تعقبت يوم الإثنين 10 تشرين الأول، أحد “إرهابيي” تنظيم داعش.

وبحسب البيان، بعد التأكد من عدم تعريض المدنيين للخطر، استهدفت الطائرة المسيّرة الهدف الذي كان على دراجة نارية بالقرب من حمام التركمان شمال الرقة.

ولم تسمِّ الوزارة الشخص الذي استهدفته في تلك الغارة، كما إنها لم تذكر فيما إذا كان المستهدف عنصراً عادياً أو إنه أحد القياديين في التنظيم.

وكالات

اقرأ أيضا: 4 أسلحة فتاكة توجع روسيا في أوكرانيا.. تعرف عليها

قد يعجبك ايضا