جيني إسبر تتحدث عن دوافع طلاقها وترفض وصف زواجها بالفاشل!

- الإعلانات -

كشفت الممثلة السورية جيني إسبر للمرة الأولى عن تفاصيل تجربتها الزوجية مع المنتج السوري عماد ضحية وأسباب طلاقهما.

ورفضت إسبر في لقاء، أن تصف زواجها من ضحية بالفاشل، مشيرة إلى أن بعض التقصير كان من قبلها.

وأكدت جيني إسبر أن زواجها من عماد ضحية شهد عدة سنوات من النجاح، وكشفت أن الطلاق تم بعد أن اختلفت أهدافهما.

وأوضحت الممثلة السورية أنها ارتبطت عاطفياً بزوجها قبل الزواج واتفقا على الزواج والعمل سوياً كونهما يعملان في مجال واحد.

كما قالت إنهما اتفقا على إنجاب طفل ليكون رابطاً بينهما، وبالفعل أثمر هذا الزواج الذي استمر عشر سنوات ابنتهما الوحيدة ساندي.

الروتين والحياة الزوجية

وأكدت أنها عاشت لسنوات زواجاً ناجحاً، ثم حدث تباعد في العلاقة بينها وبين زوجها وأصبح كل منهما وكأنه يعيش بمعزل عن الآخر.

وكشفت أن العلاقة بينهما كانت ناجحة لما يقارب 6 سنوات ثم بدأت الخلافات بينهما، فقد بدأ زوجها يشعر بأن حياته روتينية.

أما هي فأكدت الممثلة السورية أنها تتواجد لوقتٍ طويل في المنزل، بسبب انشغالها في العمل بمجال التمثيل.

كما وترى جيني إسبر أن الروتين في الحياة الزوجية يمنح المرأة شعورًا بالاستقرار، أما بالنسبة للرجل فيشعره بالملل.

الرجال نوعين برأي جيني إسبر

ووضعت جيني اللوم على طليقها، فقالت: “زهق من مؤسسة الزواج وممكن زهق مني”؛ معترفة أنها قصرت في إنجاح هذا الزواج.

وبررت الممثلة السورية ذلك لأنها انشغلت في عملها كممثلة. وكشفت أن زوجها السابق كان صيادًا ولم يكتفي بها رغم جمالها.

كما وأضافت أن بعض الرجال “بيتوتيين”، يكتفون بامرأة واحدة ويفضلون حياة البيت وسط العائلة، أما البعض صيادين يبحثون عن الجديد دائمًا.

وعن علاقتها الحالية بطليقها، أكدت جيني أن علاقة صداقة تجمع بينهما، ولا تشعر ناحيته بأي مشاعر كراهية.

وختمت الممثلة السورية جيني إسبر مؤكدة أنها لا تمانع الزواج مرة أخرى في حال وجدت الرجل المناسب.

اقرأ أيضا: منة عرفة: لهذا السبب فشلت كل علاقاتي!

قد يعجبك ايضا