مديرة المتحف المصري تكشف سبب طوابير السياح بميدان التحرير

- الإعلانات -

مديرة المتحف المصري تكشف سبب طوابير السياح بميدان التحرير

تداول المغردون في مصر صورة يظهر خلالها عدد كبير من السياح يصطفون في طوابير طويلة أمام باب المتحف المصري في ميدان التحرير وسط القاهرة، فيما أكدت مديرة المتحف لموقع “سكاي نيوز عربية” صحة الصورة، موضحة أن آلاف السياح من أوروبا وآسيا توافدوا على المتحف خلال اليومين الماضيين.

وشهدت الأيام الماضية إقبالا كبيرا من السياح على مدن الغردقة وشرم الشيخ والأقصر وأسوان حيث يفضل السائحون من أوروبا على وجه الخصوص زيارة مصر في الشتاء نظرا لدفء الطقس، بحسب المتخصصين في مجال السياحة.

ومن جانبها، قالت مدير عام المتحف المصري في ميدان التحرير، صباح عبد الرازق، في تصريح لموقع “سكاي نيوز عربية” إن جميع شركات السياحة العاملة في مصر تضع زيارة المتحف المصري كمزار أساسي في جدول الوفود السياحية.

وأوضحت أن اليومين الماضيين شهدا إقبالا ضخما من السياح على المتحف لدرجة أن السياح اصطفوا قي طوابير طويلة أمام باب المتحف.

وشددت على أنه برغم تسهيل وتسريع إجراءات دخول السياح للمتحف، إلا أن الأعداد الضخمة صنعت المشهد الذي رآه الجميع في الصور التي رصدت الطوابير أمام المتحف.

وقالت إن جميع مزارات مصر السياحية شهدت إقبالا كبيرا، لكن المتحف المصري كان له نصيب الأسد، نظرا لكونه مزارا رئيسيا على جدول السياح ونظرا لعراقته وشهرته الدولية، وحرص السياح على زيارة قاعة تانيس الذهبية بداخله لما تضمه من آثار ليس لها مثيل وتتميز بلونها المُذهب.

توقعات بالمزيد

وأكدت صباح عبد الرازق أنه من المتوقع زيادة الإقبال أكثر خلال الفترة المقبلة، نظرا لأن الموسم السياحي في بدايته، مشيرة إلى أن عدد السياح الذين توافدوا على مصر هذا العام أكثر من العام الماضي.

وكان المتحف المصري بميدان التحرير وسط القاهرة قد شهد إقبالا كبيرا من المصريين الذين اصطفوا في طوابير أمامه يوم 27 سبتمبر الماضي، لأن الدخول كان مجانا بمناسبة الاحتفال بيوم السياحة العالمي.

تجدر الإشارة إلى أن تقريرا حديثا صادرا عن الجهاز المصري للتعبئة العامة والإحصاء، كشف أن إيرادات مصر السياحية ارتفعت في نهاية العام المالي الماضي إلى 10.7 مليار دولار بمعدل 6 مليارات دولار مقابل 4.9 مليارًا في نهاية العام المالي قبل الماضي.

وبحسب التقرير، فإن عدد الليالي السياحة التي قضاها السائحون في النصف الأول من 2022، بلغ 52.6 مليون ليلة سياحية، مقابل 32.2 مليون ليلة في نفس الفترة من العام الماضي بارتفاع 63.6 في المئة.

وكشف جهاز التعبئة العامة والإحصاء أن دول أوروبا الشرقية كانت أكثر المناطق إيفادا للسائحين إلى مصر، خلال عام 2021، بنسبة تصل إلى 50.6 في المئة، يليها الشرق الأوسط 18.9 في المئة، وأوروبا الغربية 16.4 في المئة ثم إفريقيا 7.1 في المئة.

هشام المياني – سكاي نيوز عربية

قد يعجبك ايضا