«ماكرون ينتقد ألمانيا».. بوادر خلاف أوروبي بسبب أزمة أسعار الطاقة

- الإعلانات -

«ماكرون ينتقد ألمانيا».. بوادر خلاف أوروبي بسبب أزمة أسعار الطاقة

انتقد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الأحد الإجراءات التي اتخذتها ألمانيا لمواجهة أزمة الطاقة، متهماً الدولة الحليفة بالسعي لتطبيق استراتيجية طنية بدلاً من استراتيجية أوروبية.
وبحسب فرانس برس، فإن الرئيس الفرنسي حضّ ألمانيا على إبداء تضامن أوروبي في مواجهة ارتفاع أسعار الطاقة، محذّرا من “إخلال بالتوازن” على صعيد التنافس إذا استكملت خطتها الوطنية.
كلام ماكرون يأتي في أعقاب إعلان ألمانيا عن خطة مساعدة بموارد مالية قدرها 200 مليار يورو لدعم الأسر والشركات، ما جعلها عرضة لانتقادات من شركاء أوروبيين، لإبداء مزيد من التضامن الأوروبي.
واستذكر الرئيس الفرنسي أزمة اللقاحات خلال وباء كورونا، بقوله: “قارتنا أوروبا وعلى غرار ما حصل إبان أزمة كوفيد أمام لحظة حقيقة.. علينا أن نتحرّك بوحدة صف وتضامن”.
وتابع: “لا يمكننا أن نمضي قدماً بسياسات وطنية لأن هذا الأمر يتسبب بإخلال بالتوازن في القارة الأوروبية.. لكن إذا أردنا أن نكون متّسقين، يجب ألا نتبنى استراتيجيات وطنية بل استراتيجية أوروبية”.
ومن المقرر أن يجتمع قادة الاتحاد الأوروبي خلال قمّة ستُعقد في بروكسل يومي الخميس والجمعة القادمين، لوضع آلية موحدّة لمكافحة ارتفاع أسعار الطاقة على خلفية حرب أوكرانيا.
وفي هذا الاتجاه، شدد ماكرون على ضرورة وجود “تضامن ألماني تجاه أوروبا” طالما أن هناك “تضامن أوروبي تجاه ألمانيا”.

قد يعجبك ايضا