تاجر سوري: الناس تحتاج 500 ألف ليرة شهرياً كي لا تموت

- الإعلانات -

تاجر سوري: الناس تحتاج 500 ألف ليرة شهرياً كي لا تموت

دعا عضو غرفة تجارة “دمشق”، “فايز قسومة” إلى العمل على زيادة الدخل وليس تخفيض الأسعار. لافتاً أن الناس تحتاج شهرياً 500 ألف ليرة كي لا تموت. (لا تقولا معقول الناس ميتة ومو حاسة؟).

ووصف “قسومة” في تصريحات نقلتها شام إف إم المحلية، التسعيرة الجديدة لوزارة التجارة الداخلية مقبولة، إلا أنها لا تنطبق على كل الأصناف. حيث لكل مادة أصناف بجودات مختلفة. وقال إن المواد التي تصل من “اللاذقية” إلى “دمشق” تبلغ كلفتها 10 أضعاف الكلفة التي حددتها الوزارة.

واعتبر عضو غرفة تجارة “دمشق” أن قيام الوزارة بحبس التجار المخالفين لا يعني نجاحها.

بدوره مدير الأسعار في الوزارة، “نضال مقصود”، قال إن التسعيرة الأخيرة تم وضعها بحضور كبار التجار والمصدرين. بعد دراسة الكلفة والمتغيرات التي تؤثر على السعر.

وفيما يخص تصريحات “قسومة” بوجود عدة أصناف بجودات مختلفة من المواد التي لا يصلح وضع سعر واحد لها. قال “مقصود” إن هناك أسعار لمختلف الأصناف والجودات. مؤكداً أن الوزارة تعمل بشكل مستمر على تخفيض الأسعار. (كيف يعني تعمل إذا أصدرت نشرة سعرية جديدة أعلى من سابقتها. يعني المهم النية؟).

وكانت وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك قد أصدرت قراراً برفع عدة سلع غذائية مؤخراً. بينما ماتزال الرواتب على حالها وتراجع واضح في القدرة الشرائية لعموم المواطنين.

قد يعجبك ايضا