سوريا: احتجاجات شعبية في ريف دير الزور ومنبج ضد فساد “قسد”

- الإعلانات -

سوريا: احتجاجات شعبية في ريف دير الزور ومنبج ضد فساد “قسد”

أيهم مرعي

خرج المئات في قرى ريف ديرالزور الغربي في سوريا، الخاضع لسيطرة تنظيم “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد)، بمظاهرات احتجاجاً على ممارسات “الإدارة الذاتية” وتردّي الوضع الإنساني والمعيشي في المنطقة.

وخرجت المظاهرات في قرى محيميدة وحوائج ذياب وحوايج أبو مصعة والكبر والهرموشية والكسرة وأم مدفع، مع رفع يافطات تندّد بـ”الإدارة الذاتية”، تخللها قطع للطرقات بواسطة الإطارات المشتعلة.

ورفع المشاركون في المظاهرات مطالب بمكافحة “الفساد المستشري بمؤسسات الإدارة الذاتية مع تأمين المحروقات والمياه والكهرباء وتوفير فرص عمل للشباب، بما يحدّ من موجة الهجرة الحادة التي تشهدها المنطقة ويدعم الزراعة”.

بدورهم، واصل عدد كبير من المعلمين إضرابهم عن العمل في ريف ديرالزور الخاضع لسيطرة “قسد” احتجاجاً على تدنّي الأجور وعدم وجود بنية تحتية للمدارس في المنطقة.

وبالتوازي شهدت مدينة منبج في ريف حلب الشمالي الشرقي، الخاضع لسيطرة “قسد” كذلك، إضراباً للمعلمين وسائقي سيارات “السرفيس” في المدينة، احتجاجاً على الوضع المعيشي وللمطالبة بزيادة الأجور.

ويتّهم السكان هناك “المجالس المحلية” التابعة لـ” الإدارة الذاتية” بالفساد وعدم وجود أيّ أثر للدعم الذي تقدّمه منظمات دولية غير مرخصة حكومياً في المنطقة.

وتتّهم الحكومة السورية “الإدارة الذاتية” ببيع وسرقة وتهريب المحروقات والقمح، فيما يعتبر الأهالي أنّ “الوارد المالي الناتج عن ذلك لا ينعكس على المنطقة وحتى على العاملين في “الذاتية” والتي لاتتجاوز رواتبهم 300 ألف ل.س، ما يعادل نحو 60$ فقط”.

الميادين

قد يعجبك ايضا