لقطة نجم مان يونايتد “المخجلة” تقسم الجماهير وتعرضه للعقاب

- الإعلانات -

لقطة نجم مان يونايتد “المخجلة” تقسم الجماهير وتعرضه للعقاب

بحركة واحدة على أرض الملعب، أشعل نجم مانشستر يونايتد المدرجات، وأغضب آلاف الجماهير والنقاد، مثيرا الجدل في مباراة ببطولة يوروبا ليغ.

وفي الدقيقة 38، قام لاعب مانشستر يونايتد أنتوني، بالدوران حول نفسه بالكرة مرتين، في لقطة استعراضية، اعتبرها البعض “غير ناضجة” وبها “استهانة” بالخصم.

تلك اللقطة جاءت خلال لقاء الفريق أمام شيريف تيراسبول المولدوفي ببطولة اليوروبا ليغ، مساء الخميس.

وبعد قيامه باللقطة بدقائق، قام المدرب إريك تين هاغ بإخراج البرازيلي أنتوني بين الشوطين، بينما انهالت الجماهير عليه بالنقد عبر المواقع الرياضية والاجتماعية.

أما أسطورة النادي بول سكولز، فاعتبر أنتوني “مهرجا” بعد قيامه بتلك الحركة الاستعراضية خلال المباراة.

ووصف اللاعب الويلزي السابق روبي سافج اللقطة “بالمخجلة جدا”، بينما دافع أنتوني عن نفسه مؤكدا إنه “لن يتوقف عن اللقطات الاستعراضية لأنها هي التي أوصلته هنا”.

وتين هاغ شدد على أن الحركة لن يمانع بها إذا كانت ذات فعالية خلال المباراة، وليست لغرض الاستعراض فقط.

ويعتبر أنتوني من أكثر اللاعبين المهاريين بالدوري الإنجليزي الممتاز، وكان قد انتقل من أياكس أمستردام الهولندي إلى “الشياطين الحمر” الصيف الماضي.

قد يعجبك ايضا