شاهد.. تفاصيل تشوه وجه نجمة فيلم “النمر الأسود”

- الإعلانات -

تعرضت الفنانة المصرية وفاء سالم بطلة الفيلم الشهير “النمر الأسود” لمضاعفات خطيرة لجراحة تجميل، شوهت ملامح وجهها البريء وكادت تصيب المخ وقرنية العين بالصديد، بعدما تم حقن وجهها بطريقة خاطئة.

جراحة تجميل وراء الكارثة

وقالت وفاء سالم في مقابلة مع عمرو أديب، ببرنامج “الحكاية” المُذاع عبر فضائية mbc مصر، مساء أمس الجمعة، إنها خضعت لجراحة تجميل منذ فترة، ولكنها عانت من مضاعفات الحقن الخاطئ لوجهها.

كما أضافت “عملولي خيوط والخيوط عملتلي تلفيات، واتعملي حقن غلط في وشي، وبعض أصدقائي صارحوني بوجود تشوه في وجهي”.

ابتزاز أطباء التجميل

وأشارت إلى أنها تعرضت للابتزاز من أطباء التجميل، “كل واحد كان بيقولي أنا بصلح اللي عمله الدكتور اللي قبلي، أنا مش عايزه عمليات تجميل، أنا عايزه أرجع وفاء سالم اللي عرفها الجمهور وحبها”.

تفاصيل تشوه وجه نجمة فيلم "النمر الأسود"
وفاء سالم مع أحمد زكي في فيلم النمر الأسود

جراحة إنقاذ

من جهته، نشر طبيب التجميل سمير غرابة فيديو عبر صفحته على موقع فيسبوك للفنانة وفاء سالم قبل دقائق من خضوعها لجراحة إنقاذ، صحح فيه أخطاء الجراحات التجميلية السابقة، وظهر وجهها يعاني من تشوهات واضحة في الجانب الأيسر.

وفاء سالم

يشار إلى أن صاحبة الوجه البريء في السينما المصرية اسمها الحقيقي وفاء عبدالسلام رحال (9 أكتوبر 1964)، ولدت في مدينة حلب، درست الفلسفة في الجامعة، ثم سافرت للعاصمة المصرية القاهرة للالتحاق بالمعهد العالي للسينما، والتقت هناك المخرج عاطف سالم الذي رشحها لبطولة فيلم “النمر الأسود” أمام الفنان أحمد زكي.

من بعدها قدمت عدة أفلام سينمائية، منها (باب شرق، ابتسامة في عيون حزينة، الزواج والصيف)، لكنها كرست جهدها أكثر للدراما التلفزيونية، ومن أبرز أعمالها التلفزيونية (هارون الرشيد، القضاء في الإسلام، الدالي، ملكة في المنفى).

اقرأ أيضا: نجوم عرب أعلنوا مثليتهم..منهم فنان لبناني وممثل مصري!

قد يعجبك ايضا