هل تذكرون طفلَي “جميل وهناء” اللذين لفتا الأنظار بخفة دمهما.. هكذا أصبحا بعد أعوام

- الإعلانات -

عرض مسلسل “جميل وهناء” للمرة الأولى عام 1997، ونال أعلى نسب مشاهدات، وتفاعلاً من الجمهور مع شخصياته وأحداثه.

وتعرف الجمهور على شخصيتي “طارق وسليم” وهما إبنا جميل وهناء اللذين أدى دورهما الممثلان السوريان أيمن زيدان ونورمان أسعد، واليوم بعد مرور ما يفوق الـ 25 عاماً على المسلسل، انتشرت صور لبشار وفادي الحايك، بعد أن أصبحا شابين، ويحتفلان بحفل زواج فادي أو “سليم”.

بشار وفادي حايك لم يعودا إلى التمثيل بعد المسلسل، وتابعا حياتهما بشكل طبيعي، ولكن الجمهور لا يزال يذكرهما بصورتهما الطفولية.

“جميل وهناء” هو مسلسل كوميدي سوري من بطولة أيمن زيدان ونورمان أسعد، إخراج هشام شربتجي. كما تم تصوير جزء ثانٍ منه بعنوان “ألو جميل ألو هناء” مع عودة نفس الممثلين في عام 2001.

ويروي المسلسل قصة رجل يدعى جميل، يعتقد أن زوجته هناء لا تغار عليه بما فيه الكفاية مثل بقية الزوجات، ما يدعوه لابتكار أساليب كثيرة بمساعدة صديقه المؤلف وسيم الريّس لإثارة غيرتها. في البداية تفشل كل محاولاته، إلى أن يبتكر خطة ناجحة تؤدي إلى غيرة عمياء وجنونية من زوجته، فيفرح بالموضوع أولاً، ثم يندم لاحقاً على ما فعله.

طفلَي

اقرأ أيضا: بعدما اشترى أغلى قصر في البرتغال.. رونالدو طرد حبيبته جورجينا رودريغز وانفصل عنها!؟

قد يعجبك ايضا