الدفاع الروسية تكشف مخططاً لهجوم على قاعدة حميميم

- الإعلانات -

قال رئيس مركز المصالحة في سوريا، التابع لوزارة الدفاع الروسية، اللواء أوليغ إيغوروف، أمس الجمعة، إن جماعتي “جبهة النصرة” و”الحزب التركستاني” تستعدان لشن هجوم على قاعدة حميميم الجوية في سوريا، عبر استخدام طائرات انتحارية من دون طيار.

وقال إيغوروف إنه “في الورش في منطقة خربة الجوز. تم الانتهاء من التجميع والتحضير لاستخدام عدد كبير من الطائرات من دون طيار. والتي تعمل في دائرة نصف قطرها يصل إلى 70 كم”.

ومن المفترض، بحسب مخطط الجماعات المسلحة استخدام عدد كبير من الطائرات المسيّرة يمكن أن يحرف مسار وسائل الدفاع الجوي الروسي. ويضرب قاعدة حميميم الجوية.

كذلك كشف إيغوروف، في 26 تشرين الأول/أكتوبر، أن “جبهة النصرة” الإرهابية تخطط لاستفزاز عبر استخدام قذائف تحوي مواد سامة ضد المدنيين. وتوجيه اللوم إلى الجيش السوري.

كما أوضح إيغوروف، متحدثاً عن “جبهة النصرة”، يوم الأربعاء الماضي:
أن “الإرهابيين يعتزمون إحداث استفزاز من أجل اتهام القوات الحكومية السورية، عبر استخدام مواد سامة ضد السكان المدنيين”.

ذكَر أن قاعدة حميميم الروسية، التي تقع جنوبي شرقي محافظة اللاذقية السورية سبق أن تعرّضت لمحاولات هجوم بالمسيّرات من جانب المجموعات المسلحة في سوريا. وجلّهم من الموجودين في محافظة إدلب المجاورة.

اقرأ أيضا: هل كانت سوريا موطناً للديناصورات يوماً؟

قد يعجبك ايضا