عراك جمهور داخل قناة لبنانية نتيجة اختلاف المواقف (شاهد)

- الإعلانات -

تفاعل رواد مواقع التواصل الاجتماعي، مع مقاطع مصورة تظهر اشتباكا وعراكا في الأيدي داخل استديو قناة “MTV” اللبنانية، بين جمهور “التيار الوطني الحر” من جهة، ومعارضين له من جهة أخرى، ثم انتقل إلى خارج مبنى القناة.

وأصدرت قناة “MTV” بيانا عقب الحادث، قالت فيه: “بدا واضحا أنّ من يسمّون أنفسهم الحرس القديم، استعدّوا عمدا للإشكال الذي حصل في الأمس في استديو صار الوقت، وكاد، ربما، يتسبّب بوقوع ضحايا”.

وأضاف البيان: “وبدا واضحا أنّ هؤلاء يرغبون بالفوضى، وقد هدّد بعضهم بذلك عبر مواقع التواصل الاجتماعي قبل الحلقة، ثمّ هدّدوا المحطة بشكل مباشر بعدها”.

وأكد بيان قناة “MTV” أنها سترفض حتى إشعار آخر، استقبال هذا الجمهور الموتور في برنامج صار الوقت، نتيجة ما قام به أمس على الرغم من إتاحة المجال له للتعبير مرارا عن الرأي، وهو ما يظهر جليّا من خلال متابعة الحلقة، على أن يبقى الضيوف المنتمون إلى التيّار مُرحّبا بهم للتعبير عن مواقفهم ومواقف حزبهم.

وكشفت القناة عن قيام كمائن من قبل عدد من مناصري التيار الذين كانوا مشاركين بالحلقة، ما أجبر المشاركين إلى اللجوء مجددا إلى الأستوديو، مطالبة جبران باسيل بالتدخل وضبط الأوضاع.

بدوره، دانَ وزير الإعلام في حكومة تصريف الأعمال زياد المكاري، ما حصل في قناة “MTV”، معتبرا أنّ “الجميع مطالبون بالتحلّي بأعلى درجات المسؤولية الوطنية لتجاوز الأزمة الحالية”.

ودعا في بيان “القوى السياسية ووسائل الإعلام إلى الابتعاد عن كلّ ما يثير التشنّجات والاحتقان”، مطالبا الجميع “بممارسة الرقابة الذاتية في التعبير عن المواقف والآراء، مراعاة للوضع العام الذي يتّسم بالدقة والتعقيد”.

عربي 21

اقرا أيضا: وزير الصحة اللبناني يعلن عن تفشي وباء الكوليرا وتزايد الإصابات

قد يعجبك ايضا