5 الاف دولار مهر لعروس سورية تذهب أدراج الرياح

- الإعلانات -

قالت وسائل إعلام تركية، إن مواطناً تركياً في ولاية موغلا دفع 80 ألف ليرة تركية ( حوالي 5 الاف دولار ) كمهر لفتاة سورية كان يفترض أن يتزوجها.

ونقل الإعلام التركي عن الشاب قوله، إنه بعد أسبوع من الخطوبة اختفت الفتاة، ما دفعه للتقدم بشكوى للشرطة.

وبدأت القصة عندما تعرف بسوري يقيم في قريته منذ سنوات، وقال له إن لديه قريبة في سوريا يمكن له أن يزوجها بها مقابل مهر مقداره 80 ألفاً. وبعد أن وافق الشاب دفع 80 ألفاً كمهر، إلى جانب 40 ألفاً كمصاريف خطوبة وحفلة حضرها أهل الطرفين.

ولدى مراجعته إدارة الهجرة لتثبيت أوراق عقد القران، تبين له أن الخطيبة دخلت تركيا بطريقة غير شرعية، ولا تملك أوراقاً رسمية، وبالتالي لا يمكنه إتمام الزواج بها رسمياً.

وجراء ذلك تأكد الشاب أنه تعرض لعملية احتيال، وصرح أنه كان بصدد الزواج على اعتبار أن زوجته ستهتم بوالدته المريضة. وفتحت السلطات التركية تحقيقاً بالحادثة.

وكالات

اقرأ أيضا: سورية تتسبب بشجار كبير في هاتاي التركية

قد يعجبك ايضا