“أندرويد” يتعرض لهزيمة ساحقة أمام “آيفون”! .. ولكن هذا قد يتغير هذا الشهر!

- الإعلانات -

“أندرويد” يتعرض لهزيمة ساحقة أمام “آيفون”! .. ولكن هذا قد يتغير هذا الشهر!

وضع “آيفون 14 برو ماكس” الجديد مقابل اثنين من منافسيه من نظام التشغيل “أندرويد”، في اختبار السرعة القصوى، وتبدو النتائج جيدة جدا بالنسبة لشركة آبل.

ويبدو أن جائزة أسرع هاتف ذكي على هذا الكوكب تتجه إلى كاليفورنيا، حيث تفوقت آبل على منافسيها بنظام “أندرويد” في الجولة الأخيرة من اختبارات السرعة.

ووضع “آيفون 14 برو ماكس” الجديد كليا، والذي يعمل الآن بمعالج A16 Bionic، إلى جانب أحدث هواتف Pixel 7 Pro وGalaxy Z Fold4 الذي تم إصداره مؤخرا من سامسونغ، مع وضع جميع هذه الأجهزة في خطواتها باستخدام اختبار تطبيق بسيط.

وباستخدام عدد من التطبيقات الشائعة، اختبر الفريق في PhoneBuff مدى سرعة فتح الأشياء مثل الألعاب والكاميرا وخدمات البث والمرافق ثم إغلاقها. وتضمن الاختبار أيضا تشغيل بعض المرشحات الفوتوغرافية وتصدير فيديو عالي الدقة.

وبمجرد تشغيل كل تطبيق وإغلاقه، يتم تنفيذ العملية بأكملها مرة أخرى لمعرفة الهواتف التي تمكنت من الاحتفاظ بالبيانات المخزنة في بنوك الذاكرة الخاصة بها. وهذا مهم لأنه يساعد على جعل أوقات التحميل أسرع بكثير.

ولجعل الأمور عادلة، يستخدم PhoneBuff التطبيقات نفسها على كل من “أندرويد” و”آيفون” وحتى يفتحها بالترتيب نفسه تماما.

كما أنه يستخدم ذراعا آليا فريدا وقلما للتأكد من أداء الأشياء بالسرعة نفسها على جميع الهواتف.

وتعاملت جميع الأجهزة التي تم اختبارها بشكل جيد عند فتح تطبيقات مثل Spotify وDisney +، ولكن المكان الذي تسارع فيه “آيفون” إلى الأمام كان عندما أصبحت الأشياء أكثر كثافة في الذاكرة.

وتقدّم هاتف آبل الذكي على كل من Pixel 7 وGalaxy Z Fold4 عند تصدير الفيديو وتشغيل الفلاتر في تطبيقات تحرير الصور.

وبعد الجولة الأولى، كان “آيفون 14 برو ماكس” متقدما على كل من Pixel وGalaxy.

وبمجرد الانتهاء من المؤقت النهائي، أكمل “آيفون” المهام في دقيقتين و45 ثانية.

ومن الواضح أن اختبار السرعة هذا يعد أخبارا جيدة لمحبي آبل، لكن الأمور قد تتغير في وقت لاحق من هذا الشهر.

وتوشك شركة Qualcomm الأمريكية لصناعة الرقائق على عقد قمتها التكنولوجية السنوية حيث ستعرض بشكل شبه مؤكد معالجها الجديد Snapdragon 8 Gen 2.

وإذا اتبعت الأمور النمط المعتاد، فإن Gen 2 سيجعل الجيل التالي من أجهزة “أندرويد” أسرع.

وعلى الرغم من أن التفاصيل الكاملة حول Gen 2 لن يتم إطلاقها حتى الأسبوع المقبل، فقد أسقطت Qualcomm بعض التلميحات الكبيرة حول هاتف واحد يبدو أنه جاهز لعرض هذه الشريحة مع Galaxy S23 من المؤكد تقريبا أن يتم تشغيله حصريا بواسطة هذا المعالج الجديد.

وتحدث كريستيانو آمون، رئيس شركة Qualcomm خلال مكالمة حديثة مع المستثمرين، قائلا: “أعتقد أننا سنعلن عن الجيل القادم من Snapdragon في قمة التكنولوجيا لدينا في غضون أسبوعين”.

اقرأ ايضاً:تحذير لمستخدمي أندرويد من أربعة تطبيقات يجب حذفها فورا

قد يعجبك ايضا