“استعِدوا للقتال”.. رئيس الصين يخاطب جيشه مرتدياً الزي العسكري

- الإعلانات -

وجّه الرئيس الصيني شي جين بينغ، الثلاثاء 8 نوفمبر/تشرين الثاني 2022، جيش التحرير الشعبي إلى “تعزيز” قدرته على “القتال والفوز”، مشدداً على أن الجيش بأكمله يجب أن يكرس جميع طاقته وينفذ مهامه كاملة من أجل “الاستعداد القتالي”، وفق وكالة الأناضول.

تصريحات الرئيس الصيني جاءت خلال تفقده مركز قيادة العمليات المشتركة للجنة العسكرية المركزية (CMC) في بكين، بينما تواصل البلاد تحركاتها العسكرية في محيط تايوان، التي تبدو هي الأخرى في حالة تأهب.

وظهر شي بزي عسكري يخاطب أفراداً من الجيش ويحثهم على الوفاء بمهامهم، مضيفاً أن “وتيرة التغيرات الكبيرة التي لم يشهدها العالم منذ قرن، تتسارع حالياً”، مشدداً على أن “أمن الصين يواجه مزيداً من عدم الاستقرار وعدم اليقين”، وفق ما نقلته وكالة الأنباء الصينية “شينخوا”.

أشارت الوكالة كذلك إلى أن شي أصدر تعليماته للقوات المسلحة بدراسة المبادئ التوجيهية للمؤتمر الوطني الـ20 للحزب الشيوعي الذي انعقد في أكتوبر/تشرين الأول الماضي، ونشرها وتنفيذها على نحو كامل، واتخاذ إجراءات ملموسة لمواصلة تحديث الدفاع الوطني والجيش.

تحركات الصين العسكرية

كما طالب الجيش بحماية سيادة البلاد وأمنها، وتنفيذ فكر الحزب بشأن تعزيز الجيش في العصر الجديد، واتباع الاستراتيجية العسكرية للعصر الجديد، والالتزام بالفعالية القتالية كمعيار وحيد، وفقاً للوكالة.

في السياق، حدد الرئيس الصيني هدف التحديث الكامل لجيش التحرير الشعبي بحلول عام 2047، ولديه بالفعل أكبر قوة بحرية في العالم بنحو 355 سفينة.

كما لفت شي إلى أن العالم يمر “بتغييرات عميقة لم نشهدها منذ قرون”، وفقاً لوسائل إعلام حكومية، حسب الأناضول.

يشار إلى أن الصين زادت من أنشطتها العسكرية حول تايوان، التي تعتبرها “مقاطعة انفصالية”، منذ أن قادت رئيسة مجلس النواب الأمريكي، نانسي بيلوسي، وفداً إلى الدولة الجزيرة التي يبلغ عدد سكانها أكثر من 24 مليون نسمة، في أغسطس /آب الماضي.

واعتبرت الصين زيارة بيلوسي بمثابة “استفزاز” لها و”تبعث بإشارات خاطئة للانفصاليين” في تايوان.

ولا تعترف بكين باستقلال تايوان وتعتبرها جزءاً من الأراضي الصينية وترفض أية محاولات لانفصالها عنها، في المقابل لا تعترف تايوان بحكومة بكين المركزية.

طائرات حربية بمحيط تايوان

والإثنين 7 نوفمبر/تشرين الثاني، أعلنت وزارة الدفاع التايوانية أنها رصدت 44 طائرة حربية و4 سفن حربية وطائرتين بدون طيار عسكريتين تابعة للصين في محيط الجزيرة.

وقالت الوزارة، في بيان، إن 15 طائرة حربية لجيش التحرير الشعبي، وطائرتين بدون طيار عبرت الخط الفاصل في مضيق تايوان.

البيان أشار إلى أن 4 طائرات أخرى حلقت فوق الجزء الشرقي من منطقة تحديد الدفاع الجوي بين تايوان والصين. وذكر البيان أنه تم رصد المركبات البحرية والجوية الصينية بأدوات تتبّع إلكترونية وطائرات دورية وسفن وأنظمة صواريخ أرضية.

عربي بوست

اقرأ أيضا: حليف لأردوغان يصرح عن زيارة مرتقبة إلى دمشق

قد يعجبك ايضا