“اعتراف مثير” من رونالدو بشأن ميسي.. وباريس سان جرمان

- الإعلانات -

“اعتراف مثير” من رونالدو بشأن ميسي.. وباريس سان جرمان

كشف النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، الأربعاء، معلومات تتعلق بقرار اعتزاله عالم الكرة، واهتمام نادي باريس سان جرمان بضمه.

وقال رونالدو في ملف خاص عنه نشرته صحيفة “ليكيب” الرياضية الفرنسية، إنه خاطر بترك ريال مدريد للانضمام إلى يوفنتوس منذ 4 سنوات.

وعبّر رونالدو في حديثه للصحيفة الفرنسية عن خيبة أمله بسبب عدم فوزه بجائزة الكرة الذهبية عام 2018.

وأضاف: “جازفت بالمجيء إلى تورينو. لقد غيرت ثقافة النادي والدوري وكرة القدم. لقد خاطرت، وتلك المخاطرة، جعلتني لا أفوز بجائزة الكرة الذهبية في 2018”.

وتابع: “اتخذت وقتها قرارا، إذا فاز ميسي بالكرة الذهبية في 2018، سأرحل عن عالم كرة القدم”، وفقما نقلت صحيفة “ماركا” الإسبانية.

ولم يفز ميسي ولا رونالدو بالجائزة عام 2018، حيث حصل لوكا مودريتش على الجائزة بعد أن قاد كرواتيا إلى نهائي كأس العالم في روسيا بذات العام.

اهتمام سان جرمان بـ”الدون”

أكد رونالدو بحسب “ليكيب” أن سان جرمان لا يزال مهتما بالحصول على خدماته.

وأوضح: “أعلم أن الباب مفتوح. أرى نفسي ألعب بملعب ساحة الأمراء أمام 50 ألف مهاجر برتغالي. سيكون الأمر رائعا”.

وجهة رونالدو المستقبلية

وربطت صحيفة “ماركا” أواخر أكتوبر الماضي بين شراء رونالدو منزلا باهظ الثمن في البرتغال، بإمكانية عودته للعب في صفوف نادي “سبورتينغ”.

وذكرت الصحيفة أن رونالدو اشترى منزلا فاخرا في البرتغال مقابل 11 مليون دولار، سيعمل على إعادة تصميمه بحيث ترتفع قيمته إلى 21 مليون دولار.

وأشارت “ماركا” إلى أن شراء رونالدو لهذا المنزل مرتبط بما تردد عن رغبة “الدون” بالرحيل عن صفوف مانشستر يونايتد الإنجليزي، مرجحة أن يكون نادي “سبورتينغ” وجهته القادمة، علما بأنه الفريق الذي بدأ معه مسيرته الكروية.

رونالدو على رادار ناد إيطالي

بحسب تقرير لصحيفة “الصن” البريطانية، الشهر الفائت، فإن رونالدو منفتح على فكرة العودة للعب في الدوري الإيطالي.

وبحسب الصحيفة، فإن مصادر مقربة من رونالدو، أكدت أن مستشاريه بحثوا عن فرصة له في أندية تشلسي ونيوكاسل وأرسنال.

ولفت المصدر إلى أن نابولي هي الوجهة الأكثر ترجيحا لرونالدو، لأن النادي يعتقد بقدرة اللاعب البرتغالي على مساندة الفريق للمحافظة على صدارة الدوري الإيطالي ودعم مسيرته في دوري أبطال أوروبا.

وبيّن أن العقبة تكمن في قدرة نابولي على تلبية الأجر الذي قد يطلبه رونالدو، حيث أنه يتقاضى حاليا 360 ألف إسترليني أسبوعيا، بينما ينال البولندي بيوتر زيلينسكي 90 ألف إسترليني أسبوعيا، وهو اللاعب الأعلى أجرا في الفريق الإيطالي.

قد يعجبك ايضا