لديها 7 أبناء و25 حفيداً.. مصرية تنكرت بزي الرجال 25 عاماً

- الإعلانات -

عرفت المرأة المصرية على مر العصور بشجاعتها وقوتها وقدرتها الهائلة على تحمل المسؤولية التي تفرضها عليها الحياة بشكل أو بآخر.

ولمسايرة العادات التي يفرضها المجتمع الشرقي على المرأة، ظهرت مؤخراً قصص العديد من السيدات تنكرن في زي الرجال كي يستطعن تربية أولادهن دون التعرض لأي نوع من المضايقات.

6 بنات وابن واحد

والتقت “العربية.نت”” إحدى هؤلاء السيدات وتدعى سكينة، وهي ابنة محافظة الشرقية، تزوجت وتعيش حالياً في محافظة الإسماعيلية، ولديها 7 أبناء و25 حفيداً.

وتروي السيدة سكينة تفاصيل معاناتها في تربية أبنائها بعد انتقالها إلى الإسماعيلية لمرافقة زوجها والعمل معه هناك لتدبير نفقات أولادهم، حيث تركها الزوج بعد خلاف نشب بينهما على النفقات.

معاناة الأم

وواصلت السيدة العمل في جني ثمار الأراضي الزراعية وتنظيف تلك الأراضي ورعايتها للإنفاق على بناتها الست وابنها السابع حتى حصلت على دبلوم صناعي وتزوجت البنات جميعاً.

ووصفت السيدة سكينة حالها عندما كانت تنام وكأنها مستيقظة خشية تعرض بناتها لأي سوء أثناء الليل.

وحول ارتدائها للزي الرجالي، أكدت سكينة أن طبيعة عملها كانت تتطلب ذلك، بالإضافة إلى تواجدها الدائم وسط الرجال.

اقرأ أيضا: مسافر بأمريكا يحاول تهريب مسدس داخل دجاجة

قد يعجبك ايضا