مذيعة سورية ترد على حملة التشهير التي تعرضت لها في العراق

- الإعلانات -

مذيعة سورية ترد على حملة التشهير التي تعرضت لها في العراق

قالت المذيعة السورية في إحدى القنوات العراقية، ريما نعيسة، أن حملة التشهير التي تعرضت لها وتضمنت “طعنا بالشرف”، تندرج في سياق “حملات التشهير والتخوين” التي طالت الكثير من الصحفيين العرب “لمجرد أنهم ينقلون الحقيقة”.

وتعرضت المذيعة السورية التي تعمل في قناة “الشرقية” العراقية، ريما نعيسة، لهجمة سرشة خلال الأيام الأخيرة من بعض الشخصيات السياسية والحزبية العراقية عبر بعض مواقع التواصل الاجتماعي، على خلفية تغريدة لها على توتير قالت فيها أن “حجب المواقع الإباحية مع وجود ميزة الـ”في بي إن” الخاصة بتغيير موقع إحداثيات الجهاز والتقنيات المتطورة لفك الحظر، ليس إلا تغريدا في فضاء لا يسمن ولا يغني من جوع”.

وفي حوار خاص مع “سبوتنيك”، قالت الصحفية والمذيعة ريما نعيسة اليوم الاثنين: “القرار الذي صدر لدراسة حجب المواقع الإباحية في العراق، يأتي في ظل أزمات اقتصادية واجتماعية وسياسية كبيرة يعيشها العراق، الأمر الذي حفزني لنشر رأيي الشخصي بهذا الموضوع كوني أعمل في الشأن العراقي كمذيعة ولدي برنامج يومي يعنى بهموم الناس”.

فنيا، فهذا القرار لا معنى له في ظل وجود تقنيات متطورة لفك الحجب، وسياسيا، فأعتقد شخصيا أنه جاء ليشغل الناس عن حاجاتهم الأساسية.

وتابعت نعيسة “أن المواطن العراقي الحقيقي فهم المعنى والهدف الحقيقيين من وراء هذه التغريدة، لكن هنالك شخصيات محسوبة على جهات سياسية معينة بدأت حملة كبيرة للإساءة إلي شخصيا من خلال التحريض والطعن بالشرف والأخلاق”.

وأوضحت نعيسة أن “هذا الأمر يندرج ضمن الاعتداء على حرية التعبير وهي معركة جميع الصحفيين ووسائل الإعلام لمجرد أنه يقول الحقيقة”، مضيفة أن “هذه الحادثة لا يمكن اعتبارها فردية، إذ يوجد الكثير من الأمثلة عن صحفيين في عدة دول عربية، تعرضوا ويتعرضون لحملات تشهير وتخوين لمجرد أنهم ينقلون الحقيقة والحدث من خلال مشاهداتهم اليومية في المجالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية”.

من يقوم بمثل هذه الحملات هي جهات ذات نفوذ، ويخضع لها جيش الكتروني أو يمكن تسميته ذباب الكتروني مهمته أن يسقط أي صوت إعلامي أو سياسي لا يتواءم مع وجهة نظر هذه الجهة.

وختمت المذيعة السورية في قناة الشرقية العراقية حديثها لـ “سبوتنيك” بالقول: “هم يضعونك أمام خيارين.. أما أن تكون معهم، أو انت شخص غير اخلاقي وممول من جهات مجهولة، ويبدؤون بكيل التهم والافتراءات”.

سبوتنيك

اقرأ ايضاً:مغمىً عليها.. العثور على فتاة مجهولة الهوية في كورنيش طرطوس البحري

 

قد يعجبك ايضا