ترامب يعود إلى تويتر.. لكنه لن يغرّد مرة أخرى!

- الإعلانات -

ترامب يعود إلى تويتر.. لكنه لن يغرّد مرة أخرى!

تمكن حساب الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب على موقع تويتر، بعد فترة وجيزة من إعادة تفعيله، من اكتساب أكثر من 1.6 مليون مشترك، بإضافة 1.3 مليون في غضون 40 دقيقة.
ولدى تجميد الحساب بشكل دائم في 8 يناير 2021، كان لصفحة «دونالد ترامـب» ما يقرب من 90 مليون متابع.
ولم يكتب ترامب أي تغريدة حتى الآن، لكن الصفحة أصبحت مرئية مع جميع المنشورات السابقة ، وأتيحت الفرصة للمستخدمين للاشتراك وترك التعليقات والإعجابات.
وفي أوائل عام 2021 ، منعت إدارة تويتر، دونالد ترامـب من استخدام حسابه على هذه المنصة للتواصل الاجتماعي.
وجاء ذلك بعد وقت قصير من محاولة أنصار ترامب، الذي كان في ذلك الوقت يشغل منصب رئيس الولايات المتحدة، منع الكونغرس الأمريكي من المصادقة على نتائج الانتخابات الرئاسية التي فاز فيها المرشح الديمقراطي جو بايدن.
وبررت إدارة تويتر في ذلك الوقت قرار حظر حساب ترامـب، بأن تغريداته تسببت بتحريض بعض المواطنين على الشغب.
ويشار إلى أنه تم تشكيل صفحة ترامب على تويتر، في مارس 2009 ، وهي لا تزال تحتفظ بجميع منشوراته، ويعود تاريخ تغريدة ترامب الأخيرة إلى 8 كانون الثاني عام 2021.
وتم اتخاذ قرار إعادة تفعيل حساب ترامـب في تويتر، من قبل «إيلون_ماسك» المالك الجديد لهذه الشبكة الاجتماعية «تويتر»، بعد أن صوّت لصالحه ما يقرب من 52٪ من 15 مليون مشارك في الاستطلاع الذي نظمه ماسك حول ذلك.
وعادت الصفحة للعمل بعد أن كتب ماسك تغريدة جاء فيها: “لقد صوّت الناس، وتم تفعيل حساب ترامـب”.
وفي يوم الجمعة الماضي، استطلع ماسك آراء مستخدمي تويتر ، حول ما إذا كان عليه إلغاء حظر حساب الرئيس الأمريكي السابق على هذه الشبكة الاجتماعية.
وصوت لصالح ذلك 51.8٪ من المشاركين وضده 48.2٪.
من جانبه، ألمح ترامب، يوم السبت، أنه لن يعود إلى الشبكة الاجتماعية ، بغض النظر عن نتائج التصويت.

قد يعجبك ايضا