الاحتلال الأمريكي يواصل سرقة النفط السوري بدفعة جديدة باتجاه العراق

- الإعلانات -

الاحتلال الأمريكي يواصل سرقة النفط السوري بدفعة جديدة باتجاه العراق

أفادت مصادر محلية من ريف الحسكة، اليوم، بسرقة الاحتلال الأمريكي قافلة جديدة من الصهاريج المحملة بالنفط من الأراضي السورية، ونقلها باتجاه الأراضي العراقية.

وبحسب المصادر فأن رتلاً مؤلفاً من 44 صهريجاً للاحتلال الأمريكي محملة بالنفط المسروق من آبار النفط التي يحتلها في الجزيرة السورية، غادر خلال الساعات الماضية محافظة الحسكة باتجاه الأراضي العراقية عبر معبر المحمودية غير الشرعي.

هذا وتسيطر قوات الاحتلال الأمريكي بالتواطؤ مع ميليشيا “قسد” على أغلب حقول النفط في منطقة الجزيرة السورية، حيث كثفت خلال الأيام الماضية من سرقة موارد القمح والنفط وأخرجتها عبر المعابر الحدودية غير الشرعية التي أقامها الاحتلال مع العراق، وذلك ضمن عمليات السرقة والنهب المستمرة له منذ احتلاله أجزاء من الأراضي السورية.

وتجدر الإشارة إلى أن القوات الأميركية أقامت عدة قواعد في المناطق الغنية بالنفط في الحسكة وسيطرت على حقول النفط والغاز، حيث اتهمت الحكومة السورية مرارا القوات الأميركية بسرقة النفط السوري وحرمان السوريين من موارد بلدهم وسط وضع اقتصادي صعب تسببت فيه العقوبات الأميركية إلى حد كبير، مؤكدة أن وجود القوات الأميركية داخل أراضيها غير شرعي، وتطالب بخروجها.

المصدر: سانا

اقرأ ايضاً:اغتيــ.ال مسؤول في الحـ.رس الثـ.وري قرب دمشق

 

قد يعجبك ايضا