«اختبئوا فى أغرب مكان».. رحلة 3 مهاجرين غير شرعيين إلى إسبانيا

- الإعلانات -

«اختبئوا فى أغرب مكان».. رحلة 3 مهاجرين غير شرعيين إلى إسبانيا

عثرت جمعية السلامة البحرية والإنقاذ الإسبانية أمس الثلاثاء على 3 مهاجرين غير شرعيين على متن ناقلة نفط راسية في ميناء جزر الكناري بإسبانيا.
وقالت وكالة أسوشيتيد برس إن الجمعية الإسبانية أنقذت الرجال الثلاثة بينما كانوا على دفة سفينة في جزر الكناري بعد أن أبحرت السفينة من نيجيريا قبل 11 يوماً.
وأضافت أن الرجال الذين يحملون الجنسية النيجيرية، ظهرت عليهم أعراض الجفاف وانخفاض درجة حرارة الجسم، وتم نقلهم إلى مستشفيات في الجزيرة لتلقي الرعاية الطبية.
ونشرت الوكالة صورة لثلاثةرجال يجلسون على قمة الدفة تحت الهيكل الضخم للسفينة وأقدامهم تتدلى على بعد بضعة سنتيمترات فقط من الماء.
ووفقاً لموقع “مارينا ترافيك” الخاص بتتبع السفن، غادرت السفينة التي ترفع علم مالطا ولاغوس، نيجيريا، في 17 تشرين الثاني، ووصلت إلى لاس بالماس يوم الاثنين بعد رحلة استغرقت 11 يوماً،
وقطعت مسافة حوالي 3000 كيلومتر.
ليست المرة الأولى
قالت “أسوشيتد برس إنها ليست المرة الأولى التي يتم فيها العثور على مسافرين خلسة يخاطرون بحياتهم للوصول إلى جزر الكناري الإسبانية قبالة شمال غرب إفريقيا بهذه الطريقة.
في عام 2020، أجرت صحيفة “الباييس” الإسبانية مقابلة مع صبي نيجيري يبلغ من العمر 14 عاماً بعد أن نجا لمدة أسبوعين على دفة السفينة، تحت رحمة سوء الأحوال الجوية والبحار الهائجة.
وبحسب أرقام وزارة الداخلية الإسبانية، فإن أكثر من 11600 مهاجر غير شرعي وصل إلى الجزر عن طريق القوارب حتى الآن هذا العام.
وتعتبر جزر الكناري الإسبانية هدفاً لآلاف المهاجرين واللاجئين من شمال وغرب إفريقيا في السنوات الأخيرة، ومعظمهم يقومون بعبور الأطلسي على متن قوارب مزدحمة بعد مغادرتهم سواحل المغرب وموريتانيا وحتى السنغال.

 

قد يعجبك ايضا