عباس النوري يرد على تصريحات سامر المصري بشأن تدخل السلطات السورية في باب الحارة

- الإعلانات -

أطلق الفنان السوري عباس النوري تصريحات مثيرة رداً على انتقادات سابقة للفنان سامر المصري بحق مسلسل باب الحارة.

واعتبر النوري في لقاء أن السطلة السورية هي أبرز المعترضين على طريقة طرح الأفكار وسلوكيات شخصياته.

وذلك خلافاً لرأي وتصريح المصري بطل الأجزاء الأولى من العمل بدور “العكيد أبو شهاب” بأن نص المسلسل يكتب في أروقة السلطة.

فقال النوري أن السلطات السورية أكثر الناس اعتراضاً على العمل بسبب نشره لسلوكيات العنف والتحدي في الشارع السوري.

وأضاف: “النظام السوري أو الدولة السورية اتهمت هذا المسلسل بأنه ساهم بإثارة الكثير من فوضى السلوك في الشارع”.

وأكمل الممثل السوري الذي لعب دور أبو عصام المحوري في العمل بأن نظرة السلطة هذه للعمل تبلورت مع بداية الأزمة، وفق قوله.

عباس النوري: كلام المصري فوق السطور

وأوضح بأن ما قدمه المسلسل من أفكار محافظة ونعرات دينية ومناطقية، على دفع الجماهير لارتكاب سلوكيات مخالفة للقانون.

ورأى أنه من غير المنطقي أن يقوم النظام السياسي الحاكم بكتابة مثل ذلك السيناريو، معتبراً كلام المصري بأنه “فوق السطور”.

ولفت إلى أن النظام والحكومة لم تعترض على باب الحارة بشكل مباشر ورسمي، مشيراً إلى أن فئة من الشعب اتهمت العمل بتأجيج الأزمة وارتكاب أفعال غير مجدية.

وأكمل بأن الدراما السورية والممثلين يسعون إلى تقبل الشارع والمشاهد السوري الصعب لهم، ولا يجود من يسعى لإرضاء الحكومة والنظام الساسي.

واعتبر أن فقدان العناصر الرئيسة للعمل والطمع في غزو السوق عبر تعدد الأجزاء هو ما افقد المسلسل بريقه ومحبته بين الجمهور.

وكان سامر المصري قد كشف عن تدخل “النظام السوري” بكتابة المسلسل من أجل تمرير رسائل للشارع والعالم العربي من خلاله.

اقرأ أيضا:

قد يعجبك ايضا