بركان أندونيسي بحمم زرقاء.. والعلم يجيب

- الإعلانات -

بركان أندونيسي بحمم زرقاء.. والعلم يجيب

من المعروف أن البراكين تنفث الحمم البركانية الحمراء التي تخطف الأنفاس. لكن في إندونيسيا تفرد بركان بحممه البركانية الزرقاء

ويشتهر بركان إيجن في إندونيسيا بقذف الحمم الزرقاء، على الرغم من أنها ليست حمماً في الواقع.

ويعتقد العلماء منذ فترة طويلة أن اللون الأزرق كان بسبب ارتفاع درجة حرارة الحمم البركانية، ولكن مع مزيد من البحث، اكتشف العلماء السبب الحقيقي وراء اللون.

وتشير الأبحاث إلى أن اللون الأزرق هو نتيجة لوجود مركب كيميائي في محيط البركان والذي يضم بحيرة حمضية كبيرة تعود لوجود الكبريت في المنطقة.

وعندما يتفاعل هذا الكبريت مع الأكسجين الموجود في الهواء، عند درجات حرارة أعلى من 360 درجة مئوية، فإنه يحترق.

وبحسب موقع “ميرور” البريطاني ، أثناء عملية الاحتراق هذه، ينتج الكبريت لهباً أزرق.

وأخبر المصور أوليفييه جرونوالد ناشيونال جيوغرافيك: “هذا التوهج الأزرق غير العادي في البركان ليس حمماً كما ذكرت بعض المواقع.”

وتابع: “يتكثف بعض الغاز في سائل الكبريت، والذي يستمر في الاحتراق أثناء تدفقه على المنحدر ، مما يعطي الانطباع بأن الحمم البركانية تتدفق”.

الجدير بالذكر أن “الحمم الزرقاء” تظهر صافية في الليل ، ولكن اللون الأزرق غير واضح أثناء النهار

اقرأ ايضاً:الأردن.. 10 دنانير مكافأة لعامل عثر على 20 الف دينار في النفايات !

قد يعجبك ايضا