مصر.. محاكمة امرأة قطعت عضوا حساسا في جسد زوجها انتقاما منه

- الإعلانات -

أمرت جهات التحقيق في مصر بإحالة المتهمة بقطع العضو الذكري لزوجها بالمطرية إلى جنايات القاهرة، وأسندت إليها تهمة إحداث عاهة مستديمة لزوجها.

البداية كانت عندما تلقت الأجهزة الأمنية، بلاغًا من أحد المستشفيات بوصول أحد الأشخاص يدعى أسامة مبتور عضوه الذكري، وتم إسعافه وإنقاذه من نزيف حاد.

وعلى الفور انتقلت الأجهزة الأمنية لموقع البلاغ، وتبين من التحريات أن الحادث وقع في منطقة المطرية بالقاهرة، حينما قامت سامية 36 سنة، بمشادة كلامية مع زوجها أسامة. ف، جراء خلاف وقع بينهما بسبب رفضه كتابة الشقة باسمها، تجدد ليلة الخميس تطور إلى مشاجرة، استمرت نحو ساعتين.

وبعدما هدأت المشاجرة بين الزوجين بعد خلاف عاصف خلد الزوج إلى النوم، بينما لم تهدأ ثورة الزوجة وفكرت في عدة حيل للانتقام استقرت إحداها في رأسها فقررت تنفيذها على الفور.

وبدأت الزوجة في إيقاظ زوجها من نومه بحجة الصلح فيما بينهما وقضاء سهرة زوجية ممتعة، وما أن استعد الزوج كانت الزوجة تضمر عكس ما تظهر وتخبئ موس حلاقة بين طيات ملابسها وما أن بدأ في مداعبتها وملاطفتها حتى بترت عضوه الذكري كاملا قبل البدء في ممارسة العلاقة الحميمية.

وتم نقله على الفور إلى المستشفى في محاولة لإسعافه وإنقاذه من نزيف حاد، وهو ما نجحوا فيه، وقامت نقطة شرطة المستشفى بتحرير محضر بالواقعة.

وتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة، وألقت الأجهزة الأمنية القبض عليها، وبعرضها على جهات التحقيق قررت حبسها 4 أيام على ذمة التحقيقات التي تجريها في القضية.

المصدر: القاهرة 24

اقرأ المزيد: أغرقته بالرسائل والهدايا.. شابة تدفع حبيبها الى الهاوية

قد يعجبك ايضا